الجزائرتقاريرسياسيةشؤون إفريقيةشمال إفريقيا

الولايات المتحدة الأمريكية مستعدة لتدعيم شراكتها خارج المحروقات مع الجزائر

أبرز سفير الولايات المتحدة الأمريكية في الجزائر جون ديروشر، الفرص الاستثمارية التي توفرها الجزائر، معربا عن استعداد بلده

مواصلة تعزيز الشراكة بين البلدين في مجالات مختلفة خارج المحروقات.

وقال ديروشر، خلال زيارته لعين الدفلى، يوم أمس الخميس 2 ماي 2019 ، وعلى هامش افتتاح مصنع “ميتال فرام” لتصنيع الهياكل المعدنية،

الذي يندرج في إطار الشراكة الجزائرية الأمريكية، وفق قاعدة 51 بالمائة و49 بالمائة، أنّ الجزائر التي تتمتع بفرص استثمارية كبيرة.

مضيفا، هي بلد مهم في المنطقة و بأنه لجزء من وظيفتي هو توسيع علاقاتنا التجارية.

وأشار إلى أن الصناعة النفطية والغازية هي أساس العلاقات الاقتصادية بين البلدين، مشيرا، إلى الجهود التي بذلها البلدان لتنويعها

وتطويرها لافتا إلى أن بلاده تتطلع إلى شراكة تمس العديد من الأنشطة الاقتصادية.

كما قال، لقد أبدت الحكومة الجزائرية رغبتها في تنويع اقتصادها وهي الشراكة التي سنعمل عليها وستكون مصحوبة بممارسات تجارية جيدة ونقل للمعارف.

المصدر : النهار بتاريخ الخميس 2 ماي 2019

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق