التشادتقاريرسياسيةشؤون إفريقيةوسط إفريقيا

نتنياهو للرئيس التشادي: نسعى للوصول إلى قلب إفريقيا

خلال مؤتمر صحفي مع إدريس ديبي الذي يجري زيارة لإسرائيل تعد الأولى من نوعها بعد قطيعة دامت أكثر من 45 عاما بين البلدين

قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، الأحد، إن بلاده تسعى إلى “الوصول لقلب إفريقيا”، في إشارة إلى تحسن العلاقات بين الدول الإفريقية وإسرائيل خلال السنوات الأخيرة.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي مشترك مع الرئيس التشادي إدريس ديبي في تل أبيب.

وأضاف نتنياهو أنه “سيزور عما قريب دولا عربية أخرى”، من دون ذكر أسماء هذه الدول، في إشارة الى زيارته الأخيرة لسلطنة عمان ولقائه السلطان قابوس بن سعيد.

بدوره، أكد رئيس تشاد دعم بلاده للسلام بين إسرائيل والفلسطينيين على أساس قرارات مجلس الأمن.

وفي وقت سابق يوم الاحد ، وصل الرئيس التشادي، إلى إسرائيل في زيارة هي الأولى من نوعها بعد قطيعة دامت لأكثر من 45 عامًا بين البلدين.

و ألقي ديبي، الإثنين، خطابا أمام الكنيست (البرلمان) الإسرائيلي.

وأقيمت العلاقات الدبلوماسية بين تشاد وإسرائيل في الستينيات من القرن الماضي، قبل أن تقرر أنجمينا قطعها عام 1972 بعد ضغط محلي وعربي.

وقال مسؤولون تشاديون لصحيفة “هآرتس” الإسرائيلية، في وقت سابق يوم الاحد، إن تل أبيب زودت الجيش التشادي العام الجاري بأسلحة لمحاربة “المتمردين”.

المصدر: الاناضول بتاريخ 25 نوفمبر 2018 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق