أمنيةالصومالتقاريرشرق إفريقيا

مقتل قائد كبير بجماعة الشباب في جنوبي الصومال

 

 

أعلنت بعثة الإتحاد الإفريقي لحفظ السلام في الصومال، أميسوم، أمس الخميس، عن مقتل قائد كبير من جماعة الشباب الإرهابية، وإثنين من حراسه خلال غارة على مخبئه فى جنوب الصومال، أول أمس الأربعاء.

وذكرت قوات الدفاع الكينية، أمس، أن حسن إسحاق ابراهيم،  الذي يعرف بإسم “بيلا” قد قتل في عملية أمنية مشتركة مع قوات أمن غوبالاند في بلدة جيليف، مضيفة أن القائد كان مسؤولا عن بلدة جيليف والمناطق المحيطة بها.

وكان قائد الشباب القتيل، مسؤولا عن معظم عمليات الخطف للعبارات، على الحدود الكينية الصومالية.

 

المصدر: النهار الجديد، 2017/07/21

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق