تقاريرتونسرياضيةشمال إفريقيا

رئيس «الكاف» يدشن دار الحكم ويصرح: هذا موقفنا من تنظيم الكامرون «كان 2019»

 

تولى يوم الجمعة 14 جويلية 2017  رئيس الاتحاد الافريقي الملغاشي أحمد أحمد تدشين «دار الحكم» التي تم الانتهاء من انجازها منذ فيفري الفارط بعد أشغال انطلقت منذ 2004.

السبسي يستقبل أحمد أحمد:

وكان رئيس الاتحاد الافريقي قد تم استقباله أمس من طرف رئيس الجمهورية الباجي قائد السبسي بحضور وزيرة الرياضة ورئيس الجامعة وديع الجريء..كما التقى وزيرة الرياضة ماجدولين الشارني في مقر الوزارة ثم تحوّل اثرها الى مقر جامعة كرة القدم اين تقابل مع أعضاء المكتب الجامعي وكاتب الدولة بوزارة الرياضة عماد الجبري…وبعض الاعضاء القدامي الذين حضروا على غرار ماهر السنوسي ونبيل الدبوسي والحكم الدولي السابق علي بالناصر والكاتب العام السابق لجامعة كرة القدم رضا كريم وكل اعضاء ادارة التحكيم يتقدمهم مديرها عواز الطرابلسي.

وبعد تدشين دار الحكم عقد رئيس الجامعة وضيفه رئيس «الكاف» ندوة صحفية بحضور نائب رئيس «الكاف» ومدير مكتب رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم..وقد تم تكريم ضيوف تونس من طرف الجامعة في نهاية اللقاء الاعلامي.

وديع الجريء يستعرض انجازات الاندية والمنتخبات..ويقدم مقترحات:

وفي مستهل كلمته رحّب الدكتور وديع الجريء بضيوف الجامعة التونسية لكرة القدم وجدّد تهنئته لاحمد أحمد لانتخابه رئيسا لاتحاد القارة السمراء وشكره على قبول الدعوة لتدشين المكسب الجديد “دار الحكم” مؤكدا ان تطوير كرة القدم عموما وقطاع التحكيم خصوصا لا يتحقق الا  بتحسين وتطوير المنشآت الرياضية وتولى رئيس الجامعة استعراض أهم انجازات كرة القدم التونسية والتطور الذي شهدته في السنوات الاخيرة بالارقام من ذلك تطور عدد المجازين في كرة القدم الى 65341  مجازا وعدد الحكام الى 1466 حكما واستعرض الجريء أيضا اهم التتويجات ولعل أبرزها ذهبية الالعاب المتوسطية في 2002 وبطولة افريقيا 2004 و”شان” 2011..وأكد الجريء ان تونس أصبحت اليوم تحتل المركز 34 عالميا و4 افريقيا فيما تتصدر البطولة التونسية البطولات العربية كأفضل بطولة وتحتل المرتبة 23 عالميا وأشاد الجريء ايضا بترشح 4 فرق تونسية الى الدور ربع النهائي للمسابقتين الافريقيتين..مبرزا ارتفاع عدد مشاركات انديتنا على المستوى الافريقي الى 32 مشاركة وحصد خلالها 17 لقبا  خير دليل على مدى تطور وتقدم انديتنا..

ولم يمر رئيس الجامعة دون ان يستعرض تطور عمل الادارة الفنية من ذلك ان عدد المدربين الحاصلين على اجازات التدريب ارتفع الى 2796 مدربا اما بالنسبة للوضعية المالية فهي في تحسن والدليل انخفاض الديون وتضاعف   دعم الجامعة للاندية الى 4 مرات مقارنة بالسنوات السابقة.

وبخصوص استراتيجية الجامعة لتطوير البنية التحتية خلال الفترة الممتدة بين 2017 و2020..وبعد انجاز دار الحكم أكد وديع الجريء انه سيتم الانطلاق قريبا في انجاز قاعة رياضة ونزل المنتخبات الوطنية ومركز الطب الرياضي وشراء حافلة للمنتخبات الوطنية وانشاء ملعبين للتدريب وتركيز مغازة خاصة بالجامعة بالاضافة الى احداث دار الرابطات الوطنية وهو مقترح في طور الدراسة.

هذه مقترحات الجامعة :

وقدم رئيس الجامعة مقترحات لتطوير التظاهرات التي ينظمها الاتحاد الافريقي لعل اهمها المحافظة على تنظيم مسابقة “الكان” مرة كل  سنتين وتشجيع فكرة تنظيم “الكان بالاشتراك بين بلدين..كما طالب الجريء بتنظيم مسابقة “الشان” مرة كل 4 سنوات..أما بخصوص البطولة الافريقية للسيدات فاقترح ان تتم التصفيات حسب توزيع المناطق وذلك لمجابهة المصاريف.. كما ٍرأت الجامعة أنه من الضروري المحافظة على المسابقتين الافريقيتين  للاندية بنظامها الحالي لكن ان شرط ان ان تتماهى مع  المسابقات الاروبية والدولية حتى يتسنى لللاعبين التمتع بالراحة اللازمة”.

الجامعة تتظلم للاتحاد الافريقي من اجل الاندية :

تظلمت الاندية التونسية المشاركة في المسابقتين الافريقيتين بخصوص موعد 8 سبتمبرالمتعلق بالادوار ربع النهائية وأولها الترجي الرياضي وفي هذا الصدد أكد رئيس الجامعة وديع الجريء انه تم اعلام “الكاف” بذلك وأنه يتم بذل مجهودات كبيرة لتغيير الموعد رغم ان ذلك صعب.

احمد احمد: وجودي في تونس اكبر دعم لكرة القدم 

بدوره توجه رئيس الاتحاد الافريقي لكرة القدم أحمد احمد في كلمته بالشكر لرئيس الجامعة وديع الجريء  وكذلك لطارق بوشماوي عضو المكتب التنفيذي بالاتحاد الدولي لكرة القدم اللذين يسعيان الى تطوير كرة القدم في تونس وقال في هذا الصدد:” تجد كرة القدم في تونس مساندة من الحكومة ونسعى الى أن تجد كرة القدم في افريقيا أيضا الدعم من حكوماتها..وهذا الدعم يدفع جميع الاطراف الى الذهاب بعيدا من اجل تطوير اللعبة سيما ان كرة القدم في تونس تعيش عهدا جديدا في ظل النتائج الايجابية التي حققها المنتخب والاندية على المستوى القاري..وتطويراللعبة  يتطلب المراهنة على الشبان الذين هم في حاجة الى ممارسة كرة القدم..وكلنا اليوم يجب ان نبذل مجهودات لتطوير كرة القدم الافريقية وشخصيا انتخبت من أجل برنامج متكامل وساسعى الى تجسيده على ارض الواقع..واشكر رئيس الجامعة وديع الجريء على حرفيته وعلى المقترحات التي قدّمها ولكن لا أستطيع الاجابة عنها اليوم والاكيد انه خلال المؤتمر الذي سيعقد قريبا في المغرب سنستمع الى كل المقترحات وسنصغي اليها جيدا وبعدها  سيتخذ المكتب التنفيذي القرارات اللازمة لان ما يهمنا مستقبل كرة القدم الافريقية وكيفية تطويرها وسأكون دائما في الموعد الى للاستماع الى كل المنخرطين في اللعبة  والاعلام شريك فاعل في تطوريها”.

وبخصوص تنظيم بطولة افريقيا للامم وامكانية سحبها من الكامرون في ظل المشاكل التي تعيشها في الفترة الاخيرة أكد احمد احمد قائلا:”سنتناقش وسنقرر ولكن المؤكد ا ن اي بلد ينظم كأس افريقيا يجب ان يلتزم بكراس الشروط  على مستوى توفير الملاعب والنزل  والمطارات وغيرها وسنكون متشددين في هذا الاطار  ولن نتسامح اذا وجدنا اي نقص”.

وبخصوص دعم الاتحاد الافريقي لكرة القدم التونسية أكد احمد احمد قائلا:” أعتقد ان وجودي اليوم بتونس هو تأكيد على دعمي لكرة القدم التونسية وهي طبعا في حاجة الى دعم الجميع والـ”كاف” والـ”فيفا” دائما يدعمان برامج التنمية وتطوير اللعبة”.

وتعليقا على عقوبة تجميد نشاط كرة القدم في السودان من طرف الاتحاد الدولي أكد قائلا:” ان كل بلد قرر الانضواء تحت لواء “الفيفا” عليه احترام لوائحها وأعتقد ان القانون كان واضحا وأنا أتأسف لان المتضررين هم الفرق واللاعبين “.

نجاة أبيضي _ الصباح، 2017/09/14

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق