تقاريرسياسية

القمة الــ 29 للاتحاد الافريقي: عزم القادة الأفارقة على ايجاد حلول ناجعة و مستديمة للتحديات التي تستوقف القارة

 

أعرب رئيس الاتحاد الافريقي  الرئيس الغيني  ألفا كوندي يوم الثلاثاء 04 جويلية 2017 بأديس أبابا لدى اختتام أشغال القمة الــ 29 للاتحاد  الافريقي عن ارتياحه لعزم القادة الأفارقة على ايجاد حلول ناجعة و مستديمة  للتحديات التي تستوقف القارة.

و خلال حفل اختتام قمة رؤساء دول و حكومات الاتحاد الافريقي على مدار  يومين باديس ابابا بمشاركة الوزير الأول عبد المجيد تبون الذي مثل رئيس  الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة أكد السيد كوندي أن هذه الاشغال جرت في ” جو  أخوي و تضامني ميزه الاستعداد المشترك لايجاد حلول ناجعة ومستديمة للتحديات  التي تستوقف قارتنا”.

وأضاف قائلا ” شجعي الالتزام الصارم للجميع في المضي الى الأمام بهدف  تدعيم ليس فقط مصداقية قارتنا بل ايضا و خاصة لضمان لها مكانة مميزة في الساحة  الدولية”.

–ضرورة تجسيد اصلاحات المنظمة الافريقية–

و بخصوص الاصلاحات المؤسساتية و مسألة تمويل المنظمة الافريقية  أوضح  السيد كوندي أن ” الاصلاحات التي اعتمدناها تجسد سير منظمتنا في اطار ترشيد  طرق عملنا و تدعيم صوت افريقيا التي تتحدث بصوت واحد”.

كما أضاف ” ذلك يعتبر ضمانا مؤكدا للنجاح من أجل تنفيذ مختلف مشاريعنا  و برامجنا التي تضمن بروز افريقيا و التجديد الذي تنتظره منا شعوبنا التي  تتطلع الى السلم و التقدم و الرفاهية”.

في نفس الشأن قال رئيس الاتحاد الافريقي ” نسير في الطريق الصحيح لأن  رأسمالنا المتمثل في العائد الديمغرافي أضحى أولويتنا”.

كما أكد الرئيس الغيني أنه تقرر في هذا الاطار القيام بكل ما من شأنه  ترقية الشباب و النساء من خلال توفير الظروف التي تسمح لهم بالتعبير عن  طاقاتهم و المشاركة بكل نشاط في تحقيق التنمية الاقتصادية و الاجتماعية  للقارة.

و اختتم يقول “سنبذل قصارى جهدنا من أجل اتخاذ كل الاجراءات  الضرورية حتى يصبح شبابنا أحسن مؤهل في قارة متكاملة و متوجه نحو المستقبل  مشيدا بالحماس الذي تحلت به منظمتنا في تسيير الملفات المتعلقة بالانشغالات  الكبرى”.

وكالة الانباء الجزائرية، 2017/07/04

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق