تقاريرسياسيةشمال إفريقيامصر

مصر: المصالحة الفلسطينية على الطريق

 

 

أبدت مصادر سياسية مصرية تفاؤلا كبيرا بإمكانية إتمام مصالحة «فلسطينية ــــــ فلسطينية» موسّعة بين حركتي فتح وحماس والتنظيمات الموالية لكل منهما. واستقبلت القاهرة أمس، وفدا من «فتح» لبحث سبل إتمام المصالحة الفلسطينية، وضم الوفد: عزام الأحمد، عضو اللجنة المركزية للحركة، ورئيس كتلتها البرلمانية، وحسين الشيخ وزير الشؤون المدنية بالسلطة الفلسطينية. وعلمت القبس من مصادر أن وفد «فتح» أبدى موافقته على التفاوض مع «حماس» في وجود «الوسيط المصري»، الا أن الموافقة جاءت مشروطة بضرورة الجلوس أولا مع «الوسيط» وعرض بعض الطلبات عليه لعرضها على «حماس»؛ للموافقة عليها قبل الجلوس إلى طاولة واحدة، كما أبدى الوفد عدم استعداده لقبول أي شروط من جانب «حماس»، وأبدى مرونة كاملة في الوصول الى نقطة التقاء من أجل المصلحة العامة، وهو الأمر الذي أدى الى تأجيل مغادرة وفد «حماس» القاهرة لمدة يومين آخرين لمناقشة طلبات «فتح».

وفي ما يتعلق بالأنباء المتواترة عن فتح مكتب إداري لــ «حماس» في القاهرة قالت المصادر إن الاقتراح طرح، وان هناك نية لتفعيله، الا أنه لم تصدر موافقة رسمية، وان الجانب المصري يدرس الموضوع وكيفية تنفيذه.

غير أن حركة حماس نفت ما تناقلته وسائل إعلام حول فتح مكتب لها في القاهرة. وقال المتحدث باسم الحركة عبداللطيف القانوع إن «لا صحة لتلك لأنباء»، مؤكداً في الوقت ذاته انه «سيكون لمصر دور كبير ومهم في حل القضايا المتعلّقة بغزة، ومتابعة حيثيات المصالحة وأزمة معبر رفح والأمن على الحدود»، ولفت إلى أن علاقة حركته بالقاهرة «استراتيجية وتتطلب زيارات حثيثة ومستمرة، ومصر متفهمة ذلك». وأشار إلى أنه جرى وضع آلية مع مصر لاستمرار التواصل.

دواعش ليبيا :

قضائيا، تصدر اليوم محكمة الجنايات حكمها على 20 من عناصر خلية إرهابية بمحافظة مرسى مطروح تتبع فرع تنظيم «داعش ليبيا». ويواجه المتهمون تهم الانضمام لخلية إرهابية بمحافظة مرسى مطروح تتبع فرع تنظيم «داعش ليبيا»، والتحاقهم بمعسكرات تدريبية تابعة للتنظيم بليبيا وسوريا، وتلقيهم تدريبات عسكرية، والتخطيط لعمليات إرهابية داخل البلاد، وحيازة أسلحة واشتراك عدد منهم في واقعة ذبح 21 قبطيا بدولة ليبيا.

 

القبس الالكترونية _ 2017/09/15

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق