أمنيةالتوغوتقاريرغرب إفريقيا

التوغو: احتجاجات بثاني أكبر مدن البلاد تنديدا باعتقال إمام

 

 

اعتقلت السلطات التوغولية إماما يدعى ألفا حسن، مقربا من تيكبي ٱتشادام، مؤسس الحزب الوطني الديمقراطي الذي يقود الاحتجاجات المناهضة لرئيس البلاد افور نياسينغبي.

وقد شهدت مدينة سوكودي الواقعة على بعد 330 كلم من العاصمة لومي، والتي تعتبر ثاني أكبر مدن البلاد، احتجاجات مساء الاثنين لمناضلين من الحزب الوطني الديمقراطي، رافضة لاعتقال الإمام، وتدعو للإفراج عنه.

كما تم الهجوم على مقر حزب الاتحاد من أجل الجمهورية الحاكم، ومقرات إقامة عدد من وزراء الحكومة، حيث تعرض بعضها للتكسير، وإضرام النيران فيه.

وقال وزير الداخلية داميهان يارك في تصريح صباح الاثنين لإحدى الإذاعات المحلية التوغولية إن الإمام المعتقل “اعتاد على إلقاء خطب تدعو للعنف والاحتجاج، ومواجهة قوات حفظ النظام، وإن اعتقاله تم بدعوة من القضاء”.

وتستعد المعارضة التوغولية للخروج الأربعاء في مسيرة حاشدة تتجه نحو البرلمان، رفضا لمشروع التعديل الدستوري، وتقول السلطات التوغولية إن المسيرة غير مرخصة.

الاخبار

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق