أمنيةتقاريرغرب إفريقيامالي

جماعة “نصرة الإسلام” تتبنى عدة عمليات شمال مالي

 

 

تبنت جماعة “نصرة الإسلام والمسلمين” عدة عمليات في الشمال المالي ضد الجيش المالي وقوات “المينسما” الدولية، مؤكدة أن أدت لإصابات وخلفت خسائر مادية في صفوف المستهدفين.

وقالت الجماعة التي يقودها إياد أغ غالي في بيانين منفصلين تلقتهما الأخبار إن مقاتليها هاجموا يوم 10 أكتوبر نقطة للجيش المالي في منطقة “لبزنكا” التابعة لدائرة “انسنغو” وأدى الهجوم – حسب البيان – لمقتل جندي مالي وإصابة آخر، فيما أخذ المهاجمون سيارة وكمية من الأسلحة.

وأضافت في بيانها أن مقاتليها فجروا يوم 03 أكتوبر لغما على سيارة تابعة للدرك المالي في قرية “ساي” بولاية “موبتي”، كما دمروا يوم 01 أكتوبر مدرعة تابعة لقوات “المينسما” في منطقة “اضرا انتكليت” على الطريق الرابط بين “منكا” و”انسنغو”.

كما تحدث الجماعة التي تضم في صفوفها عدة جماعات مسلحة في شمال مالي عن سيطرة مقاتليها يوم 28 سبتمبر الماضي على قرية “موجه” التابعة لولاية “كوليكورو” وذلك بعد هروب قوة الدرك المالي التي كانت موجودة في القرية – حسب البيان – حيث استولى مقاتليها على المعسكر، وأحرقوا ثلاث سيارات ودراجة نارية، وأخذوا سيارة وكمية من الأسلحة.

وقالت الجماعة إن مقاتليها تمكنوا يوم 30 سبتمبر الماضي من تدمير مدرعة تابعة لقوات “المينسما” في منطقة “انكزمان” 110 كلم غرب مدينة “منكا”.

الاخبار

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق