حوارات

السودان: مأساة 94 مهاجرًا فرّوا من عصابات تهريب البشر بليبيا

 

 

المغاربي للدراسات والتحاليل ___ وكالات: 

 

نشر موقع “العربية.نت” صور مهاجرين غير شرعيين تمكّنوا من الفرار من أحد سجون عصابات تهريب البشر جنوب ليبيا ووصلوا إلى منطقة تازربو الواقعة على بعد 90 كلم غرب الكفرة الحدودية مع السودان.

وحسب المسؤول بجهاز مكافحة الهجرة غير الشرعية طارق عبيد فإنّ المهاجرين وعددهم 94 من جنسية صومالية تمكّنوا من الفرار من أحد سجون عصابات التهريب الذي وصلوا إليه قبل ثلاثة أشهر بواسطة ذات العصابة عبر الحدود الليبية.

ورجّح عبيد أن “يكون المهاجرون قد هربوا بعد أن تركت العصابة السّجن بشكل فجئي جرّاء العمليات العسكرية التي يقوم بها الجيش في الجنوب، والذي يبدو أن إحداها اقتربت من مكان السجن ممّا سمح للمهاجرين بالفرار”، مشيرا إلى أن المهاجرين وصلوا إلى تازربو في وضعية صحية صعبة وأنهم كانوا يعانون من الجوع والعطش.

وتابع “يوم الجمعة الماضي وصل المهاجرون إلى أحد مساجد تازربو وعلى الفور قدّمت لهم بلدية المنطقة المساعدات الإنسانية والصحيّة، وتبيّن أن من بينهم 7 نساء فيما استلزمت حالات 11 شخصا منهم تقديم اسعافات طبية”.

وأكّد عبيد أن “الكشف الطبي أظهر تعرّض عدد منهم لعمليات تعذيب وحشية على يد العصابات” مشيرا إلى أن إفادات بعضهم أكّدت أنهم تركوا خلفهم بالسجن عددا من المهاجرين المتوفين بسبب التعذيب”.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق