المغربتقاريرسياسيةشؤون إفريقيةشمال إفريقيا

عملية مغربية – إسبانية تفكك خلية لـ«داعش»

أعلنت وزارة الداخلية المغربية اليوم (الثلاثاء)، تفكيك «خلية إرهابية موالية» لتنظيم «الدولة الإسلامية» (داعش) تتكون من خمسة عناصر في عملية مشتركة بين المغرب واسبانيا.

وأفادت الوزارة في بيان بإيقاف ثلاثة عناصر في مدينة الفنيدق (شمال) تزامناً مع إيقاف عنصرين آخرين في مدينة بلباو الإسبانية يحملان الجنسيتين المغربية والسنغالية.

وأشار إلى حجز أسلحة بيضاء عبارة عن سكاكين كبيرة الحجم وبزات عسكرية، إضافة إلى أجهزة إلكترونية، موضحاً أن أعمار الموقوفين تراوح بين 22 و33 سنة.

 ويشتبه في كونهم «على صلة بمقاتلين في الساحة السورية العراقية»، و«يعملون على استقطاب وتجنيد شباب بالبلدين لارتكاب أعمال إرهابية تحت راية تنظيم الدولة الإسلامية»، زيادة على «انخراطهم في حملات دعائية وإعلامية تروج للفكر المتطرف» بحسب ما أضاف البيان.

وبقي المغرب في منأى عن اعتداءات تنظيم «داعش»، علما بانه شهد سابقاً اعتداءات في الدار البيضاء (33 قتيلاً في 2003) ومراكش (17 قتيلاً في 2011).

وتورط مشتبه فيهم مغاربة عدة في اعتداءات ضربت منطقة كاتالونيا الاسبانية الصيف الماضي مخلفة 16 قتيلاً.

الحياة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق