المغربتقاريرسياسيةشؤون إفريقيةشمال إفريقيا

وزير مغربي يستقيل بسبب حملات المقاطعة

بعد سلسلة حملات المقاطعة التي شهدتها المغرب في الفترة الأخيرة وانطلقت منذ شهر أفريل الماضي، طلب وزير الشؤون العامة والحكامة إعفاءه من مهامه.

وتصبح استقالة الوزير نافذة بعد أن يرفعها رئيس الحكومة إلى العاهل المغربي الملك محمد السادس.

وقد أصدر حزب العدالة والتنمية الذي يقود الائتلاف الحكومي بيانا ربط فيه هذه الاستقالة بتداعيات ظهور الوزير في وقفة احتجاجية في الرباط نظمها يوم الثلاثاء عمال إحدى الشركات المستهدفة بالمقاطعة، للمطالبة بوقف الحملة ودعوة الحكومة للتدخل لحماية مناصب عملهم المهددة جراء خسائر الشركة.

وقال البيان الذي صدر إثر اجتماع استثنائي دعا إليه رئيس الحكومة وأمين عام حزب العدالة والتنمية ، إن مشاركة الوزير في هذه الوقفة الاحتجاجية ‘تقدير مجانب للصواب وتصرف غير مناسب’.

وللتذكير فقد أطلق عدد من الناشطين بمواقع التواصل الاجتماعي بالمملكة المغربية، حملة تدعو لمقاطعة بعض المنتجات والمواد الغذائية واستهدفت خاصة مقاطعة إحدى محطات بيع الوقود، وشركة للماء المعدنية وأخرى للحليب وذلك للمطالبة بخفض أسعارها.

كما أصدرت الحكومة المغربية بيانا يوم الجمعة غرة جوان 2018،

وتفاعلت الحكومة المغربية مع تطورات الحملة، حيث دعت في بيان أصدرته يوم الجمعة غرة جوان الجاري، إلى إيقاف الحملة نظرا لما إعتبرته ضررا جسيما على شركات الألبان والمنتجين الذين ينتمون لقطاع الحليب في حال إستمرار المقاطعة .

وكالات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق