حوارات

السراج رئيسا وحفتر قائدا عاما … والثمن رأس الجضران

أكد مصدر خاص لـ المنصة إجراء قائد الجيش الوطني المشير خليفة حفتر مفاوضات مع رئيس المجلس الرئاسي فايز السراج حول الوضع في الهلال النفطي.

وبحسب المصدر فإن المشير عرض على السراج طلب الأخير توجيه ضربات جوية أجنبية لقوات حرس المنشآت المتقدمة في الهلال النفطي مقابل عدول حفتر عن المشاركة في الانتخابات الرئاسية شهر ديسمبر القادم.

وتضمنت المفاوضات دعم المشير لترشح السراج مقابل تعيينه قائدا عاما للجيش الوطني مستقبلا.

وقال المصدر إن المفاوضات تمت برعاية دولة أجنبية كبرى لم يذكر اسمها.

ويأتي هذا التطور عقب تقدم كاسح لقوات حرس المنشآت النفطية التي يقودها إبراهيم جضران في مدن الهلال النفطي، وانسحاب قوات الجيش الليبي بسبب غياب الغطاء الجوي المهم جدا في معارك الصحراء والأراضي المفتوحة.

وكانت مصادر متطابقة قد أكدت أن جضران رفض التفاوض مع عدد من مشايخ القبائل الذين أرسلهم حفتر إلى منطقة بشر حاملين رايات بيضاء.

وهو ما جعل المشير يلجأ إلى السراج كحل أخير أمام تقهقر قوات الجيش في الهلال وانشغال جزء منها في معارك درنة.

المصدر: المنصة بتاريخ 17جوان 2018

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق