شأن دولي

رسميا: أميركا تنسحب من مجلس حقوق الإنسان

انسحبت الولايات المتحدة الأمريكية يوم أمس الثلاثاء 19 جوان 2018، من مجلس حقوق الانسان التابع للمنظمة الدولية.

وقالت السفيرة الأميركية بالأمم المتحدة نيكي هيلي إن بلادهها انسحبت ‘بعدما لم تتحل أي دول أخرى بالشجاعة للإنضمام إلى معركتنا’ من أجل إصلاح المجلس ‘المنافق والأناني’.

وأضافت هيلي ‘بفعلنا هذا، أود أن أوضح بشكل لا لبس فيه أن هذه الخطوة ليست تراجعاً عن التزاماتنا بشأن حقوق الإنسان’، واصفة الهيئة الدولية بأنها ‘مستنقع للتحيزات السياسية’.

وقالت ‘نحن نتخذ هذه الخطوة لأن إلتزامنا لا يسمح لنا بأن نظل أعضاء في منظمة منافقة وتخدم مصالحها الخاصة وتحوّل حقوق الإنسان إلى مادة للسخرية’.

وكان مسؤولون أمميون قد أكدوا في وقت سابق أن واشنطن ستعلن قرارها الانسحاب من مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة على خلفية اتهامه بالانحياز ضد الكيان الصهيوني.

وكالات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق