أمنيةالجزائرالمغربتقاريرتونسشؤون إفريقيةشمال إفريقيا

لماذا تحمي عناصر الانتربول موانئ تونس والمغرب والجزائر خلال موسم الاصطياف؟

     قام الانتربول الدولي بإرسالل أعوان تابعين له إلى 8 موانئ بمنطقة غرب البحر الأبيض المتوسط من أجل مساعدة سلطات هذه البلدان في تفتيش الركاب وتحديد الإرهابيين المحتملين خلال موسم الاصطياف.

وحيث أطلقت هذه العملية التي سميت «نبتون» للوقوف في وجه التهديدات التي تشكلها تنقلات المقاتلين الإرهابيين الأجانب الذين يستخدمون الطرق البحرية المتوسطية للسفر بين شمال إفريقيا و جنوب أوروبا، وكذا الأشخاص و المتاجرون بالمخدرات والأسلحة النارية.

كما أن الجزائر وفرنسا وإيطاليا والمغرب وإسبانيا و كذلك تونس تقود عملية «نبتون» بدعم من الإنتربول ومن منظمة الجمارك العالمية والوكالة الأوروبية لحرس الحدود وخفر السواحل فرونتكس. وبحسب الإنتربول فان وثائق السفر المسروقة تعتبر عنصراً رئيسياً لتنقل الإرهابيين، لا سيما المقاتلون الإرهابيون الأجانب العائدون من مناطق النزاع.

عين ليبيا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق