تقاريرسياسيةشؤون إفريقيةشمال إفريقياليبيا

رئيس هيئة الدستور يعلن استقالته من رئاسة الهيئة وعضويتها

أعلن رئيس الهيئة التأسيسية لصياغة مشروع الدستور الليبي نوح عبد السيد، أول أمس الأحد 29 يوليو/جويلية، عن استقالته من منصبه رئيسا للهيئة وعضويتها.

وأبدى عبد السيد، عدم رغبته واستطاعته بالاستمرار في العمل بالهيئة التأسيسية سواء بصفته رئيسا لها أو عضوا من أعضائها، مؤكدا أنه لن يباشر أو يزاول أي من مقتضيات هذه الوظيفة أو يمارس أي عمل من أعمالها اعتبارا من هذا التاريخ.

وأعرب عبد السيد في بيان استقالته، عن أمله من أعضاء الهيئة التأسيسية لصياغة مشروع الدستور في قبول هذه الاستقالة، معتبرا إياها منتجة لأثرها اعتبارا من تاريخ تقديمها، على حد تعبيره.

وأقسم رئيس الهيئة التأسيسية لصياغة مشروع الدستور، أنه لن يخون بلده ووطنه ليبيا، ولم يكن في يوم من الأيام منتسبا إلى أي حزب أو جماعة أو تنظيم أو مجموعة أو تشكيل، مؤكدا على أنه قد أدى عمله بأمانة وصدق، حسب قوله.

وجاءت استقالة نوح عبد السيد من رئاسة هيئة صياغة مشروع الدستور قبل يوم من تصويت أعضاء مجلس النواب على مشروع قانون الاستفتاء على مسودة الدستور الدائم للبلاد، الذي من المنتظر أن يصوت عليه في جلسة المجلس المقررة اليوم الإثنين أو غدا الثلاثاء.

يشار إلى أن نوح عبد السيد المغربي المنتخب عن الدائرة الرابعة اجدابيا، قد انتخب رئيسا للهيئة التأسيسية لصياغة مشروع الدستور، في مطلع يناير 2017، خلفا للرئيس المقال علي الترهوني المستبعد من الهيئة بحكم قضائي من المحكمة الابتدائية بالبيضاء بسبب جنسيته الأمريكية….

أنيس 

المصدر: صحيفة رؤية ليبية، العدد 09 بتاريخ 30 جويلية 2018

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق