تقاريرسياسيةشؤون إفريقيةشمال إفريقياليبيا

ليبيا / وزير الداخلية: الوضع الأمني بالجنوب سيتغير للأفضل الأيام القادمة

قال وزير الداخلية المفوض بحكومة الوفاق الوطني “عبد السلام عاشور”، إن الوضع الأمني في المنطقة الجنوبية سيشهد تغيرا إيجابيا في الأيام القادمة.

وأوضح عاشور، أن الوزارة أعطت تعليماتها لكافة مديريات الأمن في الجنوب، بتغيير استراتيجيتها في التعامل مع مرتكبي الجرائم وعدم التهاون معهم، وأنها ستعمل للقضاء على المجموعات المسلحة التي جاءت من خارج البلاد، وفق تصريحاته لقناة ليبيا للأحرار اليوم السبت.

وأضاف عاشور، أن أغلب جرائم القتل التي تحدث في المنطقة الجنوبية أطرافها معروفة، وبعضهم تحت حماية قبائلهم، مشيرا إلى أن رفع الغطاء الاجتماعي عن أي مجرم هو مطلب أمني يجب تنفيذه.

وقد أعلنت مديرية أمن سبها، يوم السبت، بدء تنفيذ خطة أمنية لفرض الأمن في المدينة، ومن المنتظر تشكيل غرفة عمليات خلال الأسبوع الحالي من عدة أجهزة أمنية برئاسة مدير مديرية أمن سبها.

وتشهد مدن المنطقة الجنوبية أبرزها مدينة سبها أكبر المدن بالمنطقة، منذ سنوات أوضاعا أمنية صعبة بسبب الانفلات الأمني والنزاعات القبلية المسلحة التي تدور من حين لآخر بالمنطقة.

أنيس الصقري

المصدر: صحيفة رؤية ليبية ، العدد 10 ، بتاريخ 06 أوت 2

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق