الجزائرتقاريرسياسيةشؤون إفريقيةشمال إفريقياليبيا

الخارجية الليبية: طرابلس تتبرأ من تصريحات حفتر ضد الجزائر

أبلغت وزارة الخارجية الليبية، التابعة لحكومة المجلس الرئاسي المعترف بها دوليًا، نظيرتها الجزائرية، رفضها تصريحات الجنرال المتقاعد خليفة حفتر، التي هدد فيها بنقل الحرب إلى الحدود مع الجزائر.

وأعلن التلفزيون الجزائري الحكومي أن وزير الخارجية، عبد القادر مساهل، تلقى اتصالا هاتفيا من نظيره الليبي، محمد الطاهر السيالة، أكد له فيه التبرؤ من تصريحات حفتر.

وكان حفتر قد اتهم، في كلمة خلال لقائه مع أعيان محليين في ليبيا، الجيش الجزائري باستغلال وضع الحرب في ليبيا للدخول إلى الأراضي الليبية، مشيرًا إلى أنه يراقب كل تحرك في التراب الليبي، وزعم أنه أوفد مبعوثًا عنه إلى السلطات الجزائرية، وأن الأخيرة أبلغته أن الأمر يتعلق بسلوك فردي معزول.

وذكر التلفزيون الجزائري الحكومي أن “وزير الخارجية الليبي جدد لنظيره الجزائري أهمية العلاقة التي تربط ليبيا بالجزائر، وتثمين الحكومة الليبية مساعي الجزائر للمساعدة في حل الأزمة الليبية والحوار بين الليبيين والحفاظ على وحدة ليبيا”.

وأثارت تصريحات حفتر ردود فعل حادة من قبل النخب ووسائل الإعلام وقوى سياسية في الجزائر، رفضت فيها تصريحات حفتر، لكن الخارجية الجزائرية لم تعلن عن أي موقف بشأنها حتى الساعة.

المصدر: صحيفة رؤية ليبية ، العدد 13 بتاريخ 10 سبتمبر 2018

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق