الجزائرشؤون إفريقيةشمال إفريقيامجتمع

الجزائر: مظاهرات في ورقلة احتجاجا على واقع التنمية

افريقيا 2050___

شهدت ولاية ورقلة الواقعة في الجنوب الجزائري صباح اول امس السبت 15 سبتمبر 2018، احتجاج المئات من سكان المدينة للمطالبة بالتنمية فيالمنطقة واحتجاجا على تفشي البطالة وسوء التدبير من قبل المسؤولين المحليين.

هذا و قد دعا العديد من النشطاء سكان الولاية الى الخروج و الإحتجاج عن الواقع التنموي والشغل وتحسين الظروف الحياتية والبنى التحتية مشددين على سلمية هذه التحركات.

وردد المحتجون شعارات “لا عمل، لا سكن خدعونا بحب الوطن” و”الصامتون عن الجريمة مشاركون فيها”، و”لا خضوع، لا رجوع، التنمية حق مشروع”، و”الشعب يريد إسقاط الفساد”، كما طالبو برحيل محافظ المدينة.

وعرفت مدينة ورقلة سلسلة من الأحداث التي دفعت بناشطين ميدانيين إلى تنظيم هذه الاحتجاجات، أبرزها وفاة الدكتورة عائشة عويسات بلسعة عقرب واتهام السلطات بعدم الاهتمام بها طبيا، ووفاة طفل بنفس السبب، إضافة الى احتجاجات سابقة على تدهور الأوضاع وعدم وجود برامج تنموية فاعلة.

تجدر الإشارة إلى أن سكان المدينة اعترضوا قبل شهر على تنظيم حفلين فنيين في المدينة، وأقاموا الصلاة في الساحة التي كان مقررًا أن ينظما فيها، وطالبوا بتحويل الأموال المخصصة للحفلين إلى الاستثمار في البنى التحتية وخدمات الصحة.

وتعتبر مدينة ورقلة عاصمة النفط في الجزائر حيث تضم بلدة “حاسي مسعود” الغنية بالبترول والغاز.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق