أثيوبياأمنيةالصومالتقاريرشؤون إفريقيةشرق إفريقيا

إثيوبيا تقصف مواقع في الصومال

نفذت القوات الجوية الإثيوبية، يوم الأحد 16 سبتمبر 2018، عدة غارات جوية على مناطق متفرقة من دولة الصومال، فيما وصفته الوكالة الرسمية الإثيوبية بالضربة الجوية الناجحة.

قصفت القوات الجوية الإثيوبية مواقع لـ”حركة الشباب” في الصومال، التابعة لتنظيم القاعدة الإرهابي، عبر إطلاق ضربة مروحية من نوع “اسكادر” على مواقع تمركز المجموعة الإرهابية، بحسب “وكالة الأنباء الإثيوبية”.

وقال قائد القوة الجوية العقيد، يلما مدرسا، إن “حركة الشباب” تعرضت لدمار بشري ومادي جسيم، مضيفا أن “القوة الجوية ملتزمة أكثر من أي وقت مضى بضمان وحفاظ المجال الجوي للبلاد، بالإضافة إلى تقديم الدعم للقوات البرية، وأنها قادرة على الحفاظ على مستقبل البلاد”.

وقدم العقيد الشكر للمقاتلين وأعضاء الجيش وأعضاء القوات الجوية الذين ساهموا في نجاح الحملة.

وتقاتل حركة الشباب المتشددة للإطاحة بالحكومة المركزية ولفرض تفسيرها المتشدد للشريعة الإسلامية في الصومال.

وطردت الحركة من مقديشو في 2011، ومنذ ذلك الحين طردت أيضا من أغلب معاقلها الأخرى في أنحاء البلاد، لكنها ظلت تشكل تهديدا قويا مع تنفيذ مسلحيها لتفجيرات وهجمات على أهداف مدنية وعسكرية في مقديشو ومدن أخرى في البلاد.

المصدر: الامصار ، 16 سبتمبر 2018 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق