إقتصاديةتقاريرشؤون إفريقيةشمال إفريقياليبيا

ليبيا تسبق مصر وتونس والمغرب في مؤشر التنمية 2018

تراجعت مصر أربعة مراكز إلى المرتبة الـ115 عالميا في تقرير التنمية البشرية لعام 2018، الصادر عن برنامج الأمم المتحدة الإنمائي، كما تراجعت إلى المرتبة الـ11 عربيا.

ومؤشر التنمية البشرية يؤشر إلى مستوى رفاهية الشعوب في العالم، بناء على ثلاثة مقاييس، هي: متوسط العمر، ومستوى التعليم، ومستوى دخل المواطن والمعيشة.

ووفقا للتقرير فقد احتلت مصر المرتبة الـ11 عربيا، وتسبقها 10 دول هي بالترتيب: الإمارات، وقطر، والسعودية، وسلطنة عمان، والكويت، ولبنان، والجزائر، والأردن، وتونس، وليبيا. واحتلت النرويج المرتبة الأولى، وسويسرا المرتبة الثانية ثم جاءت أستراليا وإيرلندا وألمانيا.

ويقول خبراء ومراقبون إن مؤشر التنمية البشرية يتعلق بثلاثة معايير، وهى: قيمة الناتج القومي الإجمالي للفرد الواحد، ومتوسط العمر، والمستوى التعليمي، وهي معايير لم يحقق فيها المواطن المصري أي تقدم ملحوظ منذ سنوات، على الرغم من التقارير الحكومية التي تفيد بعكس ذلك.

ووفق تصنيف البنك الدولي الجديد لنصيب الفرد من إجمالي الدخل القومي سنويًا بالدولار لدول العالم فى 2019، فقد جاءت مصر ضمن الشريحة الثالثة للدول متوسطة الدخل، مع السودان وتونس والمغرب والهند بمتوسط دخل يتراوح بين 996 و3895 دولارا سنويًا متقدمة على اليمن وسوريا، وخلف كل من لبنان وليبيا والأردن وجنوب أفريقيا.

 

ايناس

المصدر: رؤية ليبية، العدد 15 باريخ 24 ىسبتمبر 2018،ص08.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق