شأن دولي

40 دولة تطالب الرياض بكشف ما حدث لجمال خاشقجي

= افريقيا 2050 =

أفادت الأمم المتحدة، في بيان أصدرته أول أمس الإثنين 5 نوفبر 2018، بأنّ 40 دولة عضوة بها ناشدت السعودية بالكشف عما حدث للصحفي جمال خاشقجي، الذي أعلنت الرياض عن مقتله بقنصليتها بإسطنبول ، بعد 18 يوما من الإنكار.

وصدر بيان الأمم المتحدة إثر إعراب بندر بن محمد العيبان، رئيس اللجنة السعودية لحقوق الإنسان،عن “الأسف والألم” لمقتل خاشقجي”، خلال كلمة له أمام جلسة المراجعة الدورية الشاملة لحقوق الإنسان بجينف.

وقال العيبان، في كلمته، إن المملكة العربية السعودية “تحقق في القضية للوصول لجميع الحقائق وتقديم الجناة للعدالة”.

ومباشرة إثر تصريحات العيبان، طالبت 40 دولة عضوة في الأمم المتحدة السعودية بالكشف عما حدث لـ”خاشقجي”، كما دعا آخرون إلى الإصلاح في قوانين حرية التعبير في المملكة، وفق البيان ذاته.

وأصر العيبان على أن حرية التعبير في المملكة العربية السعودية “حق مضمون”، مشيرا إلى أن إطلاق “العديد من القنوات التلفزيونية والإذاعية متعددة اللغات” تعد دليلا على حق الناس في التعبير عن آرائهم، بحسب البيان.

وكانت الرياض قد أقرت بمقتل خاشقجي داخل قنصليتها في إسطنبول، إثر ما قالت إنه “شجار”، وأعلنت توقيف 18 سعوديا للتحقيق معهم، بينما لم تكشف عن مكان الجثة.

وقوبلت هذه الرواية بتشكيك واسع، وتناقضت مع روايات سعودية غير رسمية، وأعلنت النيابة العامة التركية، قبل أيام، أن خاشقجي قتل خنقا فور دخوله مبنى القنصلية لإجراء معاملة زواج، “وفقا لخطة كانت معدة مسبقا”، وأكدت أن الجثة “جرى التخلص منها عبر تقطيعها”.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق