تقاريرسياسيةشؤون إفريقيةشمال إفريقياليبيا

ليبيا: احاطة غسان سلامة لمجلس الأمن التابع للأمم المتحدة حول الوضع في لیبیا  بتاريخ 08-11-2018  

= افريقيا 2050 =

  • عقدنا العزم لدعم الترتیبات الأمنیة وستنسحب الجماعات المسلحة من كل المؤسسات، واعربت الجماعات المسلحة نیتها تسلیم المطار والمیناء…
  • الجماعات المسلحة التي هاجمت المدینة لن تعید الهجوم .
  • النجاح في العاصمة أساسي وما قد ینجح في طرابلس قد یصبح نموذج لباقي المدن….
  • مجلسا الدولة والنواب یعتبران الانتخابات خطرا، ولكن اللیبیون یریدونها….
  • سیتم افتتاح مركز للبعثة في مدینة بنغازي.
  • المشاكل في الجنوب لا تعد ولا تحصى، وهمش لفترة طویلة….
  • البعثة سعت الى تعزیز وقف اطلاق النار منذ نهایة الاشتباكات في طرابلس….
  • لجنة الترتیبات الأمنیة ساهمت في وضع خطة أمنیة، وستنتشر قوات الاحتیاط خارج المدینة….
  • مؤتمر بالیرمو فرصة للدول الأعضاء لتقدیم المعونة إلى لیبیا….
  • الانقسام بین المؤسسات المالیة من أكبر المصاعب في لیبیا….
  • مؤتمر بالیرمو سیوفر فرصة لمراجعة إعادة توزیع الثروة في لیبیا…
  • تم إعطاء الفرص لمجلس النواب لتقدیم الخدمات في لیبیا لكن مجلس النواب لم یتحمل مسؤولیاته بجدارة وقد مرت أشهر بعد صدور التزام ملزم بالخروج بتشریعات لعقد استفتاء على الدستور والانتخابات الرئاسیة والبرلمانیة ولم نشاهد شیئا بعد….
  • ما یقوم به مجلس النواب من تأجیل للاجتماعات وصدور البیانات المتناقضة لا یهدف إلا لتضییع الوقت….
  • مجلس النواب یعتبر جسم عقیم كجسم تشریعي….
  • الانتخابات بالنسبة للمجلسین مشروع یشكل خطرا ویجب مواجهته بكافة السبل وإعتراضه، أما بالنسبة للمواطنین یعتبر مشروع تحرر من السلطات الغیر مشروعة و البالیة….
  • حسب استطلاع أجریناه 80% من اللیبیین یصرون على عقد الانتخابات…
  • عددا من اللیبیین سئموا من الانتهازیة العسكریة والتلاعب السیاسي وقد آن الأوان على إعطاء فرصة لعدد أكبر من اللیبیین للالتقاء على الأراضي اللیبیة دون أي تدخل خارجي حتى یخطو طریقا واضحا للأمام مع موعد زمني واضح….
  • هذا الصیف شهد الكثیر من المآسي من الهجمات الإرهابیة وأزمة الهلال النفطي ومعارك درنة واشتباكات طرابلس فكل هذا فرض علینا تأجیل الانتخابات .
  • المؤتمر الوطني علیه الانعقاد في أولى أسابیع 2019 تلیه عملیة انتخابیة تتم في ربیع نفس العام….
  • المؤتمر یدفع كل من البرلمان ومجلس الدولة وحكومة الوفاق على اتخاذ قرارات وخطوات مهمة للدفع بالعملیة السیاسیة للأمام.. .
  • المؤتمر لن یصبح مؤسسة جدیدة ولیس جهدا لاستبدال الهیئات التشریعیة القائمة إنما سیتیح فرصة لللیبیین لبلورة رؤیتهم للعملیة الانتقالیة حتى لا یتجاهلهم الساسة .
  • الدعم الدولي للمؤتمر الوطني وتوصیاته سیكون أمرا أساسیا لضمان نجاحه.
  • الوضع في الجنوب فقد بات أكثر خطورة، یشهد زیادة في وثیرة الإرهاب والجرائم الجنائیة وانعدام وغیاب الأمن بالكامل ومخاطر تهدد حقول النفط والبنیة التحتیة لتوصیل المیاه وكذلك الشح الذي تعانیه كافة القطاعات من انعدام الوقود والأدویة والعملة النقدیة والغذاء، ومؤسسات الدولة غیر قادرة على مواجهتها وطالما تم تجاهل الجنوب وتهمیشه….
  • نحث الدول الأعضاء على دعم السلطات اللیبیة في مواجهة التواجد الأجنبي الذي مكنته الحدود المفتوحة من تنظیم القاعدة وداعش والجماعات الإجرامیة الأخرى…
  • الشرق مستقر رغم وجود التحدیات الإنسانیة والسیاسیة والأمنیة….
  • أرحب بقرار المجلس الرئاسي بإقامة وحدة دعم وتمكین للمرأة….
  • لیبیا الآن في حلقة عقیمة ومدمرة تغذیها الطموحات الشخصیة لمن سرقوا ونهبوا مال البلاد…
  • الحل واضح وبسیط بتلبیة مطالب المواطنیین اللیبیین وعلى الساسة أن یتبعوا رغبات الشعب وعلینا أن ندعم المواطنین للتحدث مع مؤسساتهم وأن نفرض على المؤسسات الإنصات لمواطنیهم .
  • وجود التنافس بین السلطات أمر طبیعي ولكن في لیبیا أصبح عائقا لتقدمها ولا یجب أن یستخدم كذریعة لاستمرار الوضع .
  • وحدة المجتمع الدولي أساسیة، إن أردنا تحقیق الإستقرار في لیبیا….

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق