أمنيةالسودانتقاريرشؤون إفريقيةشمال إفريقيا

الشرطة السودانية تفرق محتجين بالغاز المسيل للدموع

استخدمت قوات مكافحة الشغب السودانية الغاز المسيل للدموع والهروات ضد محتجين أغلقوا أحد الشوارع قرب العاصمة الخرطوم مساء الأحد.

وأفاد مراسلنا في الخرطوم، نقلا عن شهود عيان، بأن التظاهرة اندلعت في مدينة أم درمان عقب مباراة كرة قدم جمعت فريقي الهلال السوداني والإفريقي التونسي ضمن دوري أبطال إفريقيا.

وردد المحتجون هتافات تندد بالأوضاع المعيشية الصعبة في البلاد منها: “الشعب يريد إسقاط النظام” و”الحرية”، وسط انتشار أمني كثيف.
وأكد شهود عيان أن السلطات الأمنية فرقت المتظاهرين بالهروات، ووفرت حافلات لنقل الجماهير مجانا لمغادرة الملعب.

وبدأت الاحتجاجات في السودان الأربعاء الماضي في مدينتي بورتسودان شرق البلاد وعطبرة في شمالها وامتدت الخميس إلى مدن أخرى بينها الخرطوم.

وتجددت التظاهرات، التي سببها ارتفاع أسعار الخبز في البلاد، الجمعة والسبت وخصوصا في الخرطوم وأم درمان وفي الأبيض في ولاية شمال كردفان.

المصدر: RT + وكالات

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق