السودانتقاريرسياسيةشؤون إفريقيةشمال إفريقيا

البشير: سنخرج من هذه الأزمة رغم أنف كل الذين يحاربون السودان

أكد الرئيس السوداني، عمر البشير، في خطابه أمام قيادات الشرطة، اليوم الأحد، أن بلاده ستخرج من هذه الأزمة رغم أنف كل الذين يحاربون السودان من خلالها.

وأعرب البشير في كلمته عن رضاه التام على أداء الشرطة في السودان. وأشار البشير إلى أن “أداء الشرطة هو حفظ أمن المواطن وليس قتل المواطن، لكن أحيانا كما قال سبحانه وتعالى ولكم في القصاص حياة، والقصاص هو قتل وإعدام، ولكن ربنا وصفه بالحياة لأنه ردع للآخرين للمحافظة على الأمن، والأمن سلعة غالية جدا لن نفرط بها”.

وقال البشير إن التخريب والنهب والسلب تعميق للمشكلة وليس حلا لها، مضيفا: نستطيع بحسن إدارة اقتصادنا سنخرج من هذه الازمة رغم أنف كل من يحاول تركيع السودان من خلال هذه الأزمة”.

بدوره أعلن وزير الداخلية السوداني، أحمد بلال، وقوف الشرطة الكامل والتام مع الرئيس عمر البشير في ظل الاحتجاجات الشعبية التي تشهدها البلاد منذ حوالي أسبوعين. وقال وزير الداخلية إن “الذين يحاولون استغلال الظروف لزعزعة الأمن لن نسمح لهم بذلك”.

تأتي هذه التصريحات في ظل تواصل التظاهرات، التي انطلقت منذ 19 ديسمبر الجاري، احتجاجا على تدهور الأوضاع المعيشية.

هذا وقد أعلنت الحكومة السودانية أن عدد قتلى الاحتجاجات بلغ 19 قتيلا، فيما أصيب 219 مدنيا و187 عنصرا من الأجهزة الأمنية.

المصدر: RT + وكالات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق