السودانتقاريرسياسيةشؤون إفريقيةشمال إفريقيا

موغيريني: البيان العسكري في السودان لا يعطي ردا مرضيا على الأوضاع

أعلنت المتحدثة باسم السياسة الخارجية والأمن في الاتحاد الأوروبي، مايا كوتشيانتيتس، أن الممثلة العليا للسياسة الخارجية في الاتحاد، فيديريكا موغيريني، كانت أدلت بتصريح حول البيان العسكري في السودان، مؤكدة أنه لا يعطي ردا مرضيا عن الأوضاع.

وقالت المتحدثة، في إحاطة إعلامية، اليوم الجمعة: “بالأمس كان لدينا ردة فعل وتصريح حولالسودان من موغيريني، وأنه لا يعطي ردا مرضيا على الأوضاع، والعملية السياسية يجب أن تحمل تطلعات الشعب السوداني وأن يكون هناك مرحلة انتقالية في ظل حكومة مدنية”.

وكان وزير الدفاع السوداني، الفريق أول ركن عوض محمد أحمد بن عوف، أعلن الإطاحة بالرئيس السوداني عمر حسن البشير، الذي اندلعت ضده مظاهرات امتدت لأربعة أشهر، تطالبه بالرحيل عن السلطة وذلك على خلفية ارتفاع الأسعار وتراجع مستويات المعيشة.

كما أعلن عن تشكيل مجلس عسكري انتقالي لمدة عامين، وتعطيل العمل بدستور 2005. كما جرى إعلان حالة الطوارئ لمدة ثلاثة أشهر وحل مجلس الوزراء وتكليف وزراء بالوكالة بتسيير أعمال الحكومة.

وقال الفريق عمر زين العابدين، رئيس اللجنة السياسية المكلفة من المجلس العسكري في السودان، اليوم الجمعة، “نحن غير طامعين في السلطة”.

وأضاف “نحن لم نأت بحلول والحلول تأتى من المحتجين. ولن نملي شيئا على الناس ونريد خلق مناخ لإدارة الحوار بصورة سلمية”.

وتابع “نرحب بالحركات المسلحة وندير حوارا لخروج السودان من المطب. سندير حوارا مع الكيانات السياسية لتهيئة مناخ الحوار”.

المصدر: سبوتنيك  بتاريخ 12 افريل  2019 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق