الجزائرتقاريرتونسسياسيةشؤون إفريقيةشمال إفريقيا

ندوة حول الحراك الشعبي الجزائري في تونس

نظمت يوم امس الجمعة، جمعية يوغرطة للإندماج المغاربي، بفندق أفريك بتونس العاصمة، ندوة حوارية حول حراك الجزائر ومؤثراته على تونس والمنطقة المغاربية والمتوسطية في تونس، وذلك بتأطير ثلة من الأساتذة ورجال الفكر والإعلام من الجزائر.

وحضر الندوة، كل من قاسمي يوسف ممثل منتدى الفكر والثقافة الجزائري، ومحمد العربي الزبيري، والإعلاميين التونسيين، كمال بن يونس، وعلي اللافي، وأستاذ التاريخ بجامعة توزر، الهادي غيلوفي، واستاذ الحضارة بالجامعة التونسية، سلامي العماري، بالإضافة لممثل عن السفارة الجزائر بتونس.

وفي هذا الصدد، أثنى رئيس جمعية يوغرطة للاندماج المغاربي، مقداد إسعاد، على الحراك الشعبي، مضيفا ان الجزائر أبدعت بعمق تفكيرها وفهم شبابها وتسامحهم وتنوعهم، متابعًا أن الجزائر أعطت لفرنسا درسًا في الوعي والإنضباط في إشارة له على ما حدث في مظاهرات السترات الصفراء بباريس.

ونوه رئيس الجمعية إلى أن الحراك بلغ أهدافه لحد ما وهذا يعتبر إنتصار تاريخي من شأنه أن يقود المنطقة المتوسطية كما بوأتها الثورة التحريرية العظيمة.

المصدر: البلاد.نت بتاريخ 12 افريل 2019

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق