أمنيةالجزائرتقاريرشؤون إفريقيةشمال إفريقيا

رئيس الأركان الجزائري يوجه تحذيرا أخيرا للجنرال المتقاعد محمد مدين المعروف باسم توفيق

 إفريقيا 2050- علي بن عبدالله

نقلت وسال إعلام جزائرية صبيحة اليوم الأربعاء 17 افريل 2019، أن نائب وزير الدفاع الوطني، قائد أركان الجیش الوطني الشعبي، الفريق أحمد قايد صالح، قد حذر “من بعض الأشخاص الذين عبثوا كثیرا بمقدرات الشعب الجزائري ومازالوا ينشطون ضد إرادة ھذا الشعب ويعملون على تأجیج الوضع، من خلال الاتصال بجھات مشبوھة ومع بعض المسؤولین والأحزاب السیاسیة”.حسبما أفاد به بیان لوزارة الدفاع الوطني.

وقال الفريق قايد صالح “لقد تطرقت في مداخلتي يوم 30 مارس 2019 إلى الاجتماعات المشبوھة التي تُعقد في الخفاء من أجل التآمر على مطالب الشعب ومن أجل عرقلة مساعي الجیش الوطني الشعبي ومقترحاته لحل الأزمة”.

وأضاف في ذات السیاق ” إلا أن بعض ھذه الأطراف وفي مقدمتھا رئیس دائرة الاستعلام والأمن السابق، خرجت تحاول عبثا نفي تواجدھا في ھذه الاجتماعات ومغالطة الرأي العام، رغم وجود أدلة قطعیة تثبت ھذه الوقائع المغرضة”.

وتابع قائد أركان الجیش يقول “وقد أكدنا يومھا أننا سنكشف عن الحقیقة، وھاھم لا يزالون ينشطون ضد إرادة الشعب ويعملون على تأجیج الوضع، والاتصال بجھات مشبوھة والتحريض على عرقلة مساعي الخروج من الأزمة”، مضیفا “وعلیه أوجه لھذا الشخص آخر إنذار، وفي حالة استمراره في ھذه التصرفات، ستتخذ ضده إجراءات قانونیة صارمة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق