إقتصادالمغرب

المغرب يحتل المركز الثالث عالميا في انتاج الورود العطرية

خلود الطيب

ارتفع إنتاج الورود العطرية في المغرب، خلال السنوات الثلاث الماضية، حيث قفز من 2500 طن سنويًا أيّ قبل “خطة المغرب الأخضر” في عام 2007 إلى حوالي 3350 طنًا سنويًا..
وكشفت الأرقام إلى أن صناعة زراعة الورد بالمغرب تعود بفوائد كبيرة على البلاد حيث ارتفع الإنتاج والأسعار المدفوعة للمنتجين في السنوات الأخيرة ومن المرجح أن يزداد هذا الموسم، ووقع الكشف عن هذه الأرقام خلال المعرض الدولي للورد العطري في المغرب.
وترجع زيادة الإنتاج حسب المتخصصون المغاربة إلى البرنامج المبرم بين الحكومة “المنتجين” في عام 2012،
وافادت وزارة الفلاحة والصيد البحري ان “الخطة المغرب الأخضر” تعطي أهمية كبيرة لإعادة تأهيل وتطوير المنتجات المحلية، وأشارت الوزارة إلى أن سلسلة إنتاج الورود العطرية مرت بمرحلة انتقالية ملحوظة بسبب هيكلها وتنظيمها من خلال الاتحاد المغربي للمهن المهنية.
وكشفت البيانات الرسمية أن هناك حوالي 880 هكتار مخصصة لزراعة الورد العطري في المغرب، مع إنتاج يقدر بنحو 3200 طن من الورود العام الماضي، مما يضع المغرب في المركز الثالث في جميع أنحاء العالم ، بعد بلغاريا وتركيا ، في إنتاج الورد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق