إقتصادالمغرب

المواشي المغربية تجر وزيرة إسبانية إلى المحكمة

خلود الطيب

ما تزال تبعات منع دخول جميع منتجات اللحوم والمواشي الحية القادمة من المغرب إلى إسبانيا، بما في ذلك سبتة ومليلية قائمة ؛ حيث أمر القضاء الإسباني بمحاكمة باث بلاثكيث، وزيرة الصحة العامة بالحكومة المحلية لمدينة مليلية، بتهمة “استغلال منصبها الوزاري لمنع استيراد المواشي المغربية خلال احتفالات عيد الأضحى السنة الماضية بحجة إصابتها بفيروس الحمى القلاعية القاتل”.
وحسب ما جاء في نص الدعوى القضائية التي تقدم بها حزب التحالف من أجل مليلية المعارض، فإن قاضي محكمة مليلية أكد “وجود دلائل ملموسة تجعل من المفترض وجود جريمة محتملة”، خاصة أن المتهمة رفضت السماح باستخدام المسلخ البلدي المخصص لذبح الأغنام والأبقار والدواجن القادمة من المغرب، معربا في السياق نفسه إلى أنه استدعى الوزيرة بغية الاستماع إليها بشأن التهم الموجهة إليها.
وكشف التنظيم الحزبي، الذي يمثل غالبية المسلمين في مليلية، أن المدعي العام أمر أيضا بمثول السكرتير الفني في مجال البيئة بالمدينة ذاتها، خوسي لويس بيسيكا، واصفا قرار الوزيرة القاضي بمنع استعمال المسلخ البلدي بـ”غير العادل والتعسفي”، لا سيما أنه يخالف أوامر حكومة بيدرو سانتشيث بالعاصمة مدريد، التي سمحت بشكل استثنائي باستيراد المواشي المغربية وإدخالها إلى ثغري سبتة ومليلية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق