المغرب

“البام” يبحث في أسباب تعثر مشاريع المستشفيات العمومية

خلود الطيب

قدم الفريق النيابي للأصالة والمعاصرة بمجلس النواب، امس الجمعة، مراسلة إلى لجنة القطاعات الاجتماعية قصد تكوين لجنة استطلاعية مؤقتة حول «تعثر أشغال بناء وتجهيز مستشفيات عمومية».
ووضح الفريق، أن المراسلة جاءت «طبقا لمقتضيات النظام الداخلي لمجلس النواب، ولاسيما المادة 107منه».
وأكد الفريق النيابي لحزب «الجرار»، أن «الهدف من هذه المهمة الاستطلاعية هو الاطلاع على أسباب التعثر الذي تعرفه مشاريع مستشفيات برمجتها وزارة الصحة منذ سنوات من حيث إنجاز بعض البنيات الاستشفائية أو تجهيزها بالمعدات اللازمة للاشتعال والشروع في استقبال المرضى»، كافشا أن الأمر يهم «مستشفى فحص أنجرة بطنجة، والمستشفى المحلي بأولماس، والمستشفى الإقليمي بقلعة السراغنة، ومستشفى بلدية تيسة بإقليم تاونات، والمستشفى الإقليمي لسيدي إفني».
وأفاد المصدر ذاته، أن المستشفيات المذكورة «تعرف عرضا صحيا غير قادر على تلبية حاجيات وانتظارات المواطنين، مما يسائل القطاع المعني في طريقة تدبيره للشأن الصحي ومدى قدرته على تحقيق الحق في الصحة المنصوص عليه دستوريا».
وستدرس اللجنة الاستطلاعية، «حجم الميزانيات المرصودة لهذه المشاريع ومستوى صرفها؟ والأسباب المباشرة وغير المباشرة في التعثر الذي تعرفه هذه المشاريع؟ وكذا تحديد مسؤوليات كل طرف من الأطراف المتدخلة في العملية؟ والاطلاع على التدابير والإجراءات المتخذة لتسريع تنفيذ هذه المشاريع؟».

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق