المغرب

المغرب : رئيسة الجماعة الترابية للدراركة تستنجد بالدرك الملكي لفض نزاع

اضطرت رئيسة الجماعة الترابية للدراركة ضواحي مدينة أكادير المنتمية لحزب العدالة والتنمية، الجمعة 17 ماي، الى استعانة بعناصر الدرك الملكي لفض اعتصام بعض معارضيها داخل مكتبها، بعد أن فشلت في عقد دورة المجلس العادية بسبب حالة البلوكاج المستمرة منذ عامين إلى الآن.
وأفاد مصدر من المعارضة ، إن الدورة التي كانت ستبرم ، بوم الجمعة، لم يُكتب لها أن تعقد بسبب عدم اكتمال النصاب القانوني مع تسجيل حضور أعضاء المعارضة وغياب أعضاء الأغلبية المنتمين لحزب العدالة والتنمية المسير للمجلس الجماعي، وهو ما أثار استغراب متتبعي الشأن المحلي بالمنطقة.
وقال المصدر نفسه أن الجلسة التي ترأستها، عائشة إدبوش، سجلت حضور 3 أعضاء من البيجيدي الذين رفضوا التوقيع على ورقة الحضور، فيما خير بقية الأعضاء المحسوبين على نفس التنظيم السياسي عدم الحضور نتيجة خلافات عديدة مع رئيستهم، موضحا أن هذه الأخيرة فقدت فعلا أغلبيتها المكونة من حزب العدالة والتنمية والأصالة والمعاصرة.
توتر سرعان ما تحوَّل إلى ردهات مكتب الرئيسة حيث اعتصم أعضاء المعارضة رافضين مغادرته مما اضطرها إلى استدعاء عناصر الدرك الملكي للدراركة لاخراجهم بالقوة، لتتأجل من جديد الدورة العادية للمجلس إلى وقت لاحق وسط تذمر في صفوف الساكنة المحلية التي أصبحت مصالحها على المحك نتيجة تصاعد الخلافات بين الأغلبية المسيرة للجماعة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق