المغرب

السلطات الإسرائيلية تحقق مع راقصة مغربية بسبب علم فلسطين

لينا

فتحت السلطات الاسرائيلية تحقيقا مع الراقصة المغربية التي تدعى منى بيرنستين، أثناء مغادرتها مطار تيل أبيب، إذ خضعت للبحث لمدة ساعتين، وذلك بسبب ظهورها في حفل  الفنانة العالمية مادونا بتل أبيب، وهي ترتدي لباسا يحمل علم فلسطين.

 

وكتبت منى تدوينة  على حسابها الرسمي بانستغرام، قائلة قبل أن تقوم بحذفها فيما بعد : « شكرًا لك مادونا على كلامك في حقي، وعلى الفرصة التي أتحت لي لحمل العلم الفلسطيني أمام مئات وملايين المشاهدين، لسوء الحظ، فإن القمع في الضفة الغربية حقيقي. كانت الساعات التي أعقبت عرض الأمس متعبة… ».

 

من جهتها تعرضت مادونا لانتقادات دولية لاذعة بسبب مشاركتها بالحفل السنوي الذي يقام في إسرائيل لأول مرة إلا أنها واجهت الأمر بمحاولة توجيه رسالة عما وصفته التعايش السلمي بين الإسرائيليين والفلسطينيين.

 

وظهر علم فلسطين على ظهر راقصة بجانب علم إسرائيل على ظهر راقص سار ممسكاً بذراعها وهو ما لم يكن متفقاَ عليه أثناء بروفات الاستعداد للحفل وتم دون علم منظمي المسابقة.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق