المغربثقافةشأن دوليشؤون إفريقيةشمال إفريقيا

إعطاء الانطلاقة لأشغال بناء الجناح المغربي في معرض إكسبو دبي الدولي 2020

خلود الطيب

تم،  يوم الأحد بدبي، إعطاء الانطلاقة لأشغال بناء الجناح المغربي في معرض إكسبو دبي الدولي 2020 الذي سينظم مابين أكتوبر 2020 وأبريل 2021. 
وقد أشرف على إعطاء انطلاقة هذه الأشغال كل من مصطفى البكوري المفوض العام للجناح المغربي ومحمد أيت وعلي سفير المملكة بالإمارات العربية المتحدة.
وسيتيح الجناح المغربي، الذي يمتد على مساحة 1500 متر مربع والذي تم تصميمه وفقا للمعمار المغربي العريق، للزوار الاطلاع عن كثب على المؤهلات التي تزخر بها المملكة في مختلف المجالات وكذا التنوع الذي تتميز به .
وقال البكوري في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، على هامش حفل الانطلاقة الذي حضره عن الجانب الإماراتي نجيب العلي المدير التنفيذي لمكتب إكسبو 2020 دبي وأحمد الخطيب، الرئيس التنفيذي للتطوير والتسليم العقاري في إكسبو 2020 دبي، إن المغرب يعد من الدول السباقة المشاركة في المعارض الدولية منذ سنة 1867 ، مضيفا أن المشاركة الوازنة للمملكة في مثل هذه التظاهرات ومنها معرض اكسبو دبي تساهم في إشعاع التراث الحضاري والثقافي المغربي والتعريف بالمؤهلات التي يزخر بها المغرب.
وأكد أن نسخة دبي، التي ستعرف مشاركة أزيد من 190 دولة، ستشكل مناسبة جديدة لإبراز مختلف الجوانب المتعلقة بالمجالين الاقتصادي والثقافي للمغرب ومساره خلال السنوات الأخيرة وكذلك في المستقبل وفقا للرؤية المتبصرة لجلالة الملك محمد السادس باعتبار المملكة بلدا رائدا في عدة مجالات حيث يسعى إلى ترسيخ التنمية الشاملة والمستدامة في محيطه الجهوي والدولي.
وسجل أن الجناح المغربي، الذي يقع في مكان استراتيجي في منطقة «الفرص» بالمعرض ويتضمن عدة قاعات للعرض ومرافق وفضاءات متنوعة، سيعكس من حيث شكل البناية ومضمون الأنشطة التي سيحتضنها مختلف تجليات المشهد الثقافي والحضاري للمغرب العريق والمؤهلات الاقتصادية والسياحية التي تتوفر عليها المملكة.
وأشار الباكوري إلى أن الأشغال سيتم الانتهاء منها في شهر يوليوز من السنة المقبلة، مبرزا الحرص على مواكبة ورش البناء ومضمون ما سيتم عرضه في الجناح وكذا تمكين الرأي العام من الاطلاع على مختلف الجوانب المرتبطة بهذا الحدث الهام .
وأكد أن المشاركة المغربية في هذا المعرض الذي يتوقع أن يستقطب أكثر من 25 مليون زائر، ستساهم في مزيد من إشعاع المملكة اقتصاديا وثقافيا وتعزيز العلاقات الأخوية القائمة بين المغرب والإمارات.
ولأول مرة في تاريخ هذه التظاهرة الدولية التي تنظم تحت شعار «تواصل العقول وصنع المستقبل»، ستحظى كل دولة مشاركة بجناح مستقل في إكسبو 2020 دبي، ما يمنح كل الدول فرصة استعراض إنجازاتها وابتكاراتها وثقافتها ورؤيتها أمام العالم بأسره.
وستتوزع أجنحة هذه الدول خلال هذا الحدث الدولي الأول من نوعه في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا وجنوب آسيا، على مناطق تمثل المواضيع الثلاثة «الفرص والتنقل والاستدامة» .

لقراءة الخبر من مصدره اضغط هنا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق