المغربتقاريرشؤون إفريقيةشمال إفريقيا

المغرب : اجتماع عسكري رفيع المستوى بأكادير لتنظيم أضخم مناورة في تاريخ الأسد الافريقي

خلود الطيب

احتضنت قيادة المنطقة العسركية الجنوبية بأكادير، أخيرا، ورشة تحضيرية لنسخة 2020 من المناورات العسكرية الدولية “الأسد الإفريقي، بمشاركة عدد من الدول وستكون الأضخم في تاريخ هذه المناورات وفوق القارة الإفريقية، وفق ما أكدته مصادرنا.

وأضافت المصادر ذاتها أن اللقاءات التنسيقية الرفيعة المستوى التي عرفت مشاركة كل من ضباط المغرب والولايات المتحدة الأمريكية والمملكة المتحدة، فضلا عن اسبانيا وهولاندا وايطاليا، ثم تونس والسنغال، تمت من الـ5 من غشت الجاري إلى الـ9 منه وتم تدارس مختلف الجوانب المتعلقة بالدورة المقبلة من مناورات الأسد الإفريقي الذي أصبح محطة عسكرية هامة في تاريخ المناورات العسكرية على مستوى العالم.

وأشارت مصادرنا إلى أن اللقاءات شهدت نقاشا موسعا تم بعده وضع تصور عام للنسخة المقبلة، مؤكدة أن مناورات 2020 ستكون الأضخم على الاطلاق في تاريخ الأسد الافريقي.

جدير بالذكر أن مناورات الأسد الافريقي 2019 كانت قد جرت نهاية شهر مارس وبداية شهر أبريل بمناطق عديدة جنوب المملكة، وتدخل ضمن التدريبات الكبرى التي تنظمها القيادة العسكرية الأمريكية في افريقيا والقوات المسلحة الملكية، وتهدف بالأساس إلى تعزيز مستوى التعاون والتكوين، وكذا تبادل التجارب والخبرات بين مختلف المكونات العسكرية، من أجل تمكينها من بلوغ قدراتها التشغيلية الكاملة، فضلا عن المصادقة على مفاهيم استخدام القوات البرية، وتعزيز العمل المشترك لوسائل وأنظمة القيادة الجوية البرية المعتمدة في البلدين، وتدريب المكوّن الجوي على عمليات المقاتلات الجوية وعملية التزود بالوقود جوًا، والقيام بأنشطة ذات طابع إنساني.

 المصدر le 360
لقراءة الخبر من مصدره اضغط هنا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق