تقاريرسياسيةشؤون إفريقيةشمال إفريقياموريتانيا

الرئيس الموريتاني يدعو حكومته لمعالجة آثار الأمطار

أصدر الرئيس الموريتاني، محمد ولد الشيخ الغزواني، اليوم الثلاثاء 3 أيلول 2019،  تعليمات إلى حكومته بالعمل على « إحكام تنسيق التدخلات الرامية إلى تقديم حلول سريعة ومناسبة للوضعيات الناتجة عن الأمطار الأخيرة »، وذلك وفق البيان  الحكومي الصادر في أعقاب اجتماع مجلس الوزراء اليوم. 

وبحسب البيان ذاته، فقد طلب ولد الغزاوني من حكومته الاستعداد لمعالجة جميع حالات الاستعجال الناتجة عن الأمطار،  التي قد تحدث مستقبلا.

وفي الأسبوع الماضي،  تعرضت مدينة «سيليبابي» جنوب شرقي موريتانيا، أمطار تجاوزت حاجز ال200 مم، خلفت عدة  وفيات وشردت عشرات الأسر. 

وعلى أثر الفياضانات التي أجتاحت المدينة، أوفد الرئيس الموريتاني  محمد ولد الشيخ الغزواني  إلى سيليبابي،  كلا من وزير الداخلية محمد سالم ولد مرزوك ووزيرة الإسكان خديجة بنت بوكه بغية تقديم واجب العزاء لذوي الضحايا والإطلاع على الخسائر والأضرار التي خلفتها الأمطار.

وتؤكد الحكومة، أن قطاعتها شرعت في التدخل في الوقت المناسب،  للتعامل مع الأوضاع الأكثر إلحاحا، مشيرة إلى أن تدخلها كان له أثر كبير في الحد من الأضرار.

في السياق ذاته،أوفد الجيش الموريتاني وحدة من مشاة البحرية إلى مدينة سيلبابي، وفرقة من المغاوير الغواصة، متخصصة في إنقاذ الغرقى وإجلاء المصابين والمحاصرين، وذلك لدعم جهود احتواء آثار الفيضانات التي شهدتها المدينة.

المصدر : صحراء ميديا بتاريخ 3 سبتمبر 2019 

اضغط هنا لقراءة الخبر من مصدره

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق