تقاريرسياسيةشؤون إفريقيةشمال إفريقياموريتانيا

موريتانيا : الوزير الأول يبدأ عرضه برنامج حكومته أمام البرلمان

بدأ الوزير الأول إسماعيل ولد بده ولد الشيخ سيديا استعراض برنامج حكومته أمام البرلمان الموريتاني، متعهدا بأن الحكومة ستصدق هذا الشعب القول، وسترعى الأمانة، وستفي بالعهد.

وأكد ولد الشيخ سيديا أن برنامج حكومته يتشكل من أربعة محاور هي تقوية الدولة وعصرتنها، وتطوير الاقتصاد وتنويعه، وتعزيز تصالح المجتمع مع ذاته، ومن تثمين رأس المال البشري من أجل تنمية منسجمة.

وعبر ولد الشيخ سيديا عن سروره بتزامن عرضه لبرنامج حكومته مع بزوغ عهدة رئاسية جديدة كرست التناوب السلمي على السلطة، وعززت الديمقراطية في البلاد، مؤكدا أن لكل موريتاني أن يفخر بالمسلسل الديمقراطي الأخير الذي طبعه الهدوء والسكينة والمسؤولية.

وشدد ولد الشيخ سيديا على أن حكومته ستتحلى بالشفافية والمصداقية، وتعمل على تعزيز الأخلاق الفاضلة، كما ستستجيب لكل نقد بناء، مضيفا أن الغاية هي مصلحة موريتانيا ومصلحة شعبها الأبي.

ولفت ولد الشيخ سيديا إلى أن الحكومة تدرك حجم الآمال التي يعلقها المواطنون عليها، ومستوى طموحاتهم، مؤكدا أنها لن تدخر جهدا في أن تكون عند حسن ظنهم، وتطلعاتهم.

وذكر ولد الشيخ سيديا بأن مهمة حكومته هي تجسيد المشروع السياسي الذي قدمه الرئيس ولد الغزواني، ونال على أساسه ثقة المواطنين، مردفا أن الرئيس نفسه حدد ملامح هذا المشروع من خلال برنامجه الانتخابي الذي عنونه بـ”تعهداتي”.

وتعهد ولد الشيخ سيديا بالعمل على إقامة دولة القانون، وفق رؤية واضحة، وطموحة وواقعية في الآن ذاته، إضافة لتوجيه العمل لتحقيق أهداف محددة، ومنح المسؤوليات مع حضور الرقابة.

وأشار ولد الشيخ سيديا إلى عمل حكومته على إيجاد مناخ سياسي هادئ، مردفا أن ستعتمد التشاور أسلوبا حول كل القضايا الوطنية الكبرى، وستجعل منه سنة متبعة مع مختلف الأطراف السياسية والجمعوية، كما تعهد بتوفير كل الوسائل والمتطلبات للمؤسسات الدستورية للنهوض بمسؤولياتها والرفعى من مستواها.

كما تعهد ولد الشيخ سيديا بإعادة تنظيم محكمة الحسابات حتى تكون عونا للبرلمان في تعزيز الشفافية.

وتحدث ولد الشيخ سيديا عن عمل حكومته على تحسين الظروف المادية والمعنوية للقضاة وأعوان القضاء، وعن مراجعة النظام الأساسي للقضاء.

المصدر : الأخبار بتاريخ 5 سبتمبر 2019 

اضغط هنا لقراءة الخبر من مصدره

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق