المغربتقاريرسياسيةشؤون إفريقيةشمال إفريقيا

المغرب : حكومة العثماني الثانية.. هذه خمس سيناريوهات لإخراج حكومة الكفاءات

افريقيا 2050   خلود الطيب

نسجت عدة سيناريوهات حول إخراج الحكومة الثانية لسعد الدين العثماني، بعد ترقيعات سابقة في تعديلات جزئية.

وقالت يومية “الأحداث المغربية” إن كثيرا من الأخبار المتضاربة حول ما يجري في مطبخ العثماني، وهو الناجي الوحيد المؤكد من تخمينات تشكيلة الحكومة، وأخرى قادمة من مطابخ قادة الأحزاب المشاركة في الحكومة، وحتى غير المشاركة، الكل يحاول التفاعل مع قرار مربك في الشكل والمضمون والتوقيت.

السيناريوهات المتداولة تراوحت بين إحداث تغييرات على هندسة الحكومة من منطلق تقليص عدد أعضائها، بالاعتماد على سيناريو تم طرحه منذ مدة يستهدف التخلص من عدد كتابات الدولة وتغييرات طفيفة في بعض القطاعات.

السيناريو الثاني يقوم على إقصاء أحزاب من التشكيلة الحكومية، ما يسمح بتمكين النواة الصلبة للأغلبية الحكومية.

السيناريو الثالث يقوم على تثبيت الحالة التنظيمية للأحزاب السياسية، من خلال إدخال كل أمناء الأحزاب كوزراء.

السيناريو الرابع من خلال عملية جراحية واسعة، تستجيب مبدأ الكفاءة في تعيين الوزراء.

السيناريو الخامس يتحدث عن خروج حزب التجمع الوطني للأحرار وترك حزب العدالة والتنمية يواجه التجربة الحالية.

المصدر  الخبرية بتاريخ 07 سبتمبر 2019

لقراءة الخبر من مصدره اضغط هنا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق