تقاريرسياسيةشؤون إفريقيةشمال إفريقياموريتانيا

توجه بموريتانيا يشترط صيانة المنشآت الريفية

أعلنت الحكومة توجها جديدا فيما يتعلق بإنجاز البنى التحتية الريفية يشترط صيانة هذه المنشآت، حيث أبلغ وزير التنمية الريفية الدي ولد الزين رئيس بعثة الاتحاد الأوروبي في نواكشوط أن مندوبية الاتحاد والمشاريع التابعة لها في موريتانيا مدعوة إلى التشاور مع القطاع قبل برمجة أي مشروع جديد، حيث اعتمدت الحكومة توجها جديدا سيتم تطبيقه على مختلف المشاريع المبرمجة مستقبلا.

وأوضح الوزير في حديثه للمسؤول الأوروبي أنه من الضرورة احترام النوعية والجودة فيما يتعلق بالبنى التحتية والمنشآت الزراعية والريفية، وذلك من خلال تحمل المستفيدين من تلك البني التحتية والمنشآت الزراعية والريفية جزء من تسييرها ورعايتها وصيانتها.

ورد المسؤول الأوروبي معبرا عن ارتياحه لتوجه الحكومة هذا، قائلا إنه هو التوجه الذي ينسجم مع رؤية الاتحاد الأوروبي.

المصدر : مركز الصحراء للدراسات و الاستشارات بتاريخ 16 سبتمبر 2019 

اضغط هنا لقراءة الخبر من مصدره

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق