المغربتقاريررياضيةشؤون إفريقيةشمال إفريقيا

المغرب : المجلس الإداري للاماب يصادق على ميزانية للفترة 2020-2022

صادق المجلس الإداري لوكالة المغرب العربي للأنباء، الذي انعقد امس الاثنين بالرباط، برئاسة وزير الثقافة والشباب والرياضة الناطق الرسمي باسم الحكومة السيد الحسن عبيابة، على المخطط الثلاثي وميزانية الوكالة للفترة 2020-2022 .

وفي كلمة له في مستهل أشغال المجلس، الذي انعقد على الخصوص بحضور ممثلي الوزارات الأعضاء في المجلس، والمدير العام للوكالة السيد خليل الهاشمي الإدريسي، أبرز السيد عبيابة الأدوار الاستراتيجية التي تضطلع بها الوكالة، خاصة في مجال الدفاع عن المصالح العليا للبلاد.
ونوه الوزير بالأوراش التي أطلقتها الوكالة بهدف مواكبة الجهوية المتقدمة، لا سيما عبر إحداث 12 قطبا جهويا وإطلاق موقع إلكتروني لكل جهة من جهات المملكة، ومشروع إطلاق خدمات سمعية بصرية جهوية.
وبعد أن أبرز دور الإعلام باعتباره شريكا في المسلسل التنموي ،أكد السيد عبيابة أن وكالة المغرب العربي للأنباء، التي احتفلت هذه السنة بالذكرى ال60 لتأسيسها والتي تعتبر من المؤسسات التي تسهم في حفظ الهوية الوطنية وتقدم منتوجا إخباريا موثوقا، تتوفر على كفاءات من مستوى عال يتعين تحفيزها ماديا ومعنويا.
كما أشاد الوزير بالسمعة التي اكتسبتها الوكالة على الصعيد الدولي باعتبارها مصدرا موثوقا، معربا عن استعداد الوزارة الوصية لمواكبتها في إنجاز مختلف مشاريعها.
إثر ذلك، استعرض الكاتب العام للوكالة السيد رشيد بومحيل، في عرض قدمه بهذه المناسبة ، الإنجازات المهمة التي حققتها الوكالة منذ انعقاد آخر مجلس إداري لها، خاصة في ما يتعلق بالضريبة على القيمة المضافة المرتبطة بدعم استغلال، وإحداث هيئات الحكامة (المجلس المشترك للتدبير، ومجلس التحرير، ووسيط الوكالة، ولجنة الاستراتيجية واليقظة التكنولوجية).
كما أشار السيد بومحيل إلى الاحتفال بالذكرى الستين لإحداث الوكالة من خلال تنظيم العديد من اللقاءات والمنتديات، فضلا عن أمسية فنية كبيرة. وفي معرض تقديمه للتقرير المالي والأدبي برسم سنة 2018، ذكر الكاتب العام للوكالة بأبرز أنشطة الوكالة برسم هذه السنة، بما في ذلك إطلاق الخدمة السمعية والبصرية « ماب تيفي نيوز »، والمجلة الشهرية « باب »، والمنصة الإخبارية « ماب نيوز ديسبلاي »، إلى جانب إحداث 12 موقعا إلكترونيا جهويا .
كما أشار إلى أن الوكالة كانت حاضرة بقوة في مجال النشر من خلال منتجات تستعرض أهم أخبار السنة سواء بالنص أو بالصورة، كما أطلقت خدمة « ماب سيرفيس » التي تتيح تغطية إعلامية لبعض التظاهرات مثل ملتقى « أفريسيتي » لفائدة وزارة الداخلية.
وسجل الكاتب العام أن إنتاجية الوكالة من المواد المكتوبة واصلت في سنة 2018 منحاها التصاعدي المسجل منذ عام 2011 حيث بلغ عدد القصاصات 253 ألف قصاصة، ووصل عدد منتجات الوكالة وخدماتها 22 منتوجا وخدمة تسوقها لزبنائها.
ولفت إلى أن فئة المنتجات تشمل جميع مهن الصحافة والنشر والاتصال، موضحا أن استراتيجية التنويع هذه تتيح استهداف أصناف جديدة من الزبناء.
من ناحية أخرى ، قال السيد بومحيل إن رقم معاملات الوكالة ارتفع بنسبة 90 في المائة منذ سنة 2011 ليصل إلى 51 مليون درهم في 2018.
وفي الشق المتعلق بتطوير الرأسمال البشري، أشار الكاتب العام إلى تحيين منصة « ماب أكاديمي » وإطلاق دورة توظيفات جديدة في 2018، إلى جانب تنظيم ندوة حول القيادة النسائية.
كما تطرق السيد بومحيل إلى إثراء العرض الاجتماعي، وتخصيص منح دراسية لفائدة أبناء مستخدمي الوكالة.
وبهذه المناسبة، قدم الكاتب العام مخطط العمل الثلاثي برسم الفترة 2020-2022 الذي ينص على استراتيجية جديدة لإحداث محتويات تلبي حاجيات جميع الزبناء. وتابع أن مخطط العمل ينص أيضا على استخدام أدوات الذكاء الاصطناعي بما في ذلك الإنشاء التلقائي (أرشفة النصوص والصورة والنص الآلي: الرياضة والطقس والترجمة التلقائية).
وقال السيد بومحيل إن من بين الأهداف المسطرة أيضا زيادة القدرة السمعية البصرية للوكالة من خلال إطلاق الخدمة السمعية البصرية « »M24 من أجل المساهمة في تعزيز السيادة الوطنية في مجال الإعلام وإحداث خدمة إذاعية عبر الإنترنت « إذاعة الأخبار المغربية ».
وأوضح أن مخطط العمل ينص كذلك على توزيع القناة الإخبارية M24 إلى 12 خدمة إخبارية جهوية بتعاون مع الجهات ومع وزارة الداخلية. ومن بين المشاريع الأخرى، يضيف السيد بومحيل، تعزيز عرض وكالة المغرب العربي للأنباء في مجال البث عبر الأقمار الاصطناعية من خلال الوحدة المتنقلة بهدف ضبط أفضل لمهنة لاتزال غير مهيكلة ، إضافة إلى عدد من الأوراش ذات الأولية كإطلاق النسخة العربية من مجلة « باب » و »ماروك لوجور ». وينص مخطط العمل للفترة 2020-2022 أيضا على إحداث قطبين دوليين، قطب « وسط آسيا »، ومقره نيودلهي، يغطي كلا من الهند وإيران وباكستان وأفغانستان، وقطب « شرق آسيا »، ومقره شنغهاي، يغطي الصين واليابان وكوريا الجنوبية وتايلاند وفيتنام وكمبوديا.
من جهة أخرى، تعتزم الوكالة تعزيز موقعها الجيوسياسي، ولا سيما من خلال تنظيم الدورة السابعة للمؤتمر العالمي لوكالات الأنباء بمدينة مراكش في ماي 2022، وتطوير عمل الفيدرالية الأطلسية لوكالات الأنباء الإفريقية (فابا). ويهم المخطط أيضا تأهيل معدات الوكالة وتحسين الكفاءات.
وفي الختام، صادق المجلس الإداري على مخطط العمل الثلاثي وميزانية 2020 – 2022، والتقرير الأدبي برسم سنة 2018 والتقرير المالي مع إحالة نتائج الحسابات برسم نفس السنة.
كما صادق مجلس الإدارة على إحالة دفاتر التحملات المتعلقة بالقناة التلفزية M24 والقناة الإذاعية R.I.M على الوزارة الوصية على القطاع من أجل الشروع في مسطرة الهيئة العليا للاتصال السمعي البصري.
وصادق المجلس على مخطط الوكالة لتسديد مستحقاتها من الضريبة على القيمة المضافة ودعا المصالح المختصة بوزارة المالية لتمكين الوكالة من الاعتمادات اللازمة.
وصادق المجلس على القوانين الداخلية لمجلس التحرير والمجلس المشترك للتدبير ومجلس الاستراتيجية واليقظة التكنلوجية مع الآثار التنظيمية المترتبة عنها. وصادق المجلس من جهة أخرى على تعيين السيد ادريس اجبالي كوسيط للوكالة ، وعلى تعديل قانون الصفقات المتعلق بالوكالة وأوصى بإتمام المسطرة بتنسيق مع المصالح المختصة بوزارة الاقتصاد والمالية.

المصدر : فبراير بتاريخ 10 ديسمبر 2019

لقراءة الخبر من مصدره اضغط هنا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق