المغربتقاريرسياسيةشؤون إفريقيةشمال إفريقيا

بسبب المغرب.. برلمانيون هولنديون غاضبون من وزيرة العدل أنكي بروكرز سفير المملكة كان قد ألغى لقاء بينهما

عبر نواب برلمانيون من المعارضة والأغلبية بهولندا، عن غضبهم من عدم كشف وزيرة الدولة للأمن والعدل “أنكي بروكرز نول”، للأسباب التي دفعت بسفير المغرب بأمستردام عبد الوهاب البلوقي، لإلغاء لقاء كان سيجمعها به الأسبوع الماضي حول موضوع استعادة المواطنين المغاربة الذين رفضت طلبات لجوئهم.

ووفق ما نقله موقع “headlinesactueel.nl” الهولندي، فقد أوضح النواب البرلمانيون أنهم منزعجون من عدم تقديم بروكرز لإجابة عن أسئلتهم حول الموضوع.
وأشار المصدر ذاته، إلى أن البرلمانيين أرادو معرفة الأسباب التي دفعت السفير المغربي لإلغاء اللقاء، وإن كان هناك اتصال قد ربط السفير بوزارة الخارجية الهولندية.
أزمة دبلوماسية جديدة تلوح في الأفق بين المغرب وهولندا

وكان موقع “Ad.nl” الهولندي، قد كشف الأسبوع الماضي، أن الوزيرة بروكرز كانت تنوي عقد لقاء مع سفير المغرب بأمستردام لمناقشة موضوع استعادة المواطنين المغاربة الذين رفضت طلبات لجوئهم، مضيفا أن سفير المملكة صرح بأن الاجتماع لا يمكن أن يعقد.
واكتفى وزير الخارجية الهولندي ستيف بروك، في تعليق على الموضوع، وفق ما نقله موقع “elsevierweekblad.nl” الهولندي، بالتأكيد على أن عدم استقبال سفير الرباط لوزيرة العدل يعكس ضرورة تحسين العلاقة بين المغرب وهولندا.
ولفت المصدر ذاته، إلى أن بروك يرفض في الوقت الحالي استدعاء سفير المغرب، لتقديم توضيحاته حول سبب إلغائه للقاء مع وزيرة العدل الهولندية.
وأبرز بروك، وفق المصدر ذاته، أنه تحدث مؤخرا مع نظيره ناصر بوريطة، من أجل إعطاء دفعة جديدة للعلاقات التي تجمع البلدين.
وتعرف العلاقات بين البلدين منذ مدة توترا بسبب ملف حراك الريف، إذ سبق للخارجية الهولندية أن رفعت تقريرا رسميا إلى برلمان هولندا حول تطورات ملف حراك الريف ومعتقلي الحسيمة.
وكان وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي، ناصر بوريطة، قد أعلن العام الماضي، رفض المغرب القاطع للتصريحات والأفعال والتدخلات الصادرة عن هولندا بخصوص الأحداث في الريف.

المصدر : العمق المغربي بتاريخ 12 ديسمبر 2019

لقراءة الخبر من مصدره اضغط هنا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق