تقاريرسياسيةشؤون إفريقيةشمال إفريقياموريتانيا

الرئيس الصحراوي: موريتانيا أكبر متضرر من أي توتر بالمنطقة

حذر الرئيس الصحراوي والأمين العام لجبهة البوليساريو، إبراهيم غالي من مخاطر أي توتر في المنطقة، مضيفا أن موريتانيا ستعاني بالدرجة الأولى من أي توتر بين البوليساريو والمغرب، “نتيجة الحدود الطويلة التي تربطها مع جمهورية الصحراء”.

جاء ذلك في تصريح له خلال لقاء مع ممثلي عدد من الأحزاب السياسية الموريتانية التي حضرت مؤتمر جبهة البوليساريو الأخير.

وأشار إلى أن جبهة البوليساريو مضطرة لمراجعة طريقة تعاملها مع الأمم المتحدة وهو ما قال إنه “قد يتسبب في حالة من التوتر ونحن في منطقة بحاجة للاستقرار”.

وأكد إبراهيم غالي على ضرورة أن تعلب موريتانيا دورا من أجل تفادي أي توتر في المنطقة.

كما دعا الشعب الموريتاني  إلى دعم الشعب الصحراوي.

وأضاف:”الشعب الصحراوي بحاجة لدعم الشعب الموريتاني في هذه المرحلة، نأمل أن يساهم الجميع في تعزيز علاقات البلدين”.

المصدر : الأخبار بتاريخ 24 ديسمبر 2019

اضغط هنا لقراءة الخبر من مصدره

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق