المغربتقاريرسياسيةشمال إفريقيا

المغرب : مختصرات أخبار 25 ديسمبر / كانون الأول 2019

افريقيا 2050 : خلود الطيب

  • طالب البرلماني عن حزب الأصالة والمعاصرة عبد اللطيف وهبي، وزير الخارجية ناصر بوريطة بالكشف عن الإجراءات التي ستتخذها وزارته من الناحية الإنسانية لإنقاذ الأطفال والنساء العالقين ببؤر التوتر. ووجه له سؤالا كتابيا يقول فيه ” إن عدد من وسائل الإعلام الوطنية والدولية، نشرت نداءات ومناشدات استغاثة باسم أطفال ونساء مغاربة عالقين ببعض بؤر التوتر كسوريا والعراق وليبيا ”.                                                                                       

     

  • تجدّد النقاش حول الرمزية السياسية التي يَلعبها البرلمان المغربي في المشهد الوطني نتيجة توالي الغيابات المتكررة للمسؤولين الحكوميين من جهة؛ إذ عاب النواب البرلمانيون على الوزراء تغيّبهم عن حضور جلسات المساءلة الأسبوعية، واستمرار بعض “نوّاب الأمة” في مقاطعة حضور لجان المجلس من جهة ثانية؛ إذ أعربت إدارتا مجلسي النواب والمستشارين عن قلقهما من ذلك.                                                                                 

 

  • استأثرت قضية الزوبعة التي عرفتها جلسة الأسئلة الشفوية بمجلس النواب، أمس الاثنين، اهتمام بعض الصحف المغربية، التي اعتبرت أن تدخل وزير حقوق الإنسان والعلاقات مع البرلمان، مصطفى الرميد، صب الزيت على النار، خاصة بعد تلويحه بالاستقالة من الحكومة.                                                                                             

 

  • صدر قانون المالية لسنة 2020 كما صادق عليه مجلسا النواب والمستشارين، في الجريدة الرسمية عدد 6838 مكرر بتاريخ 14 دجنبر 2019. وجاء مشروع قانون المالية لسنة 2020 بثلاث أولويات أساسية، تتمثل في مواصلة دعم البرامج الاجتماعية، وتقليص الفوارق، وتسريع تنزيل الجهوية، وتحفيز الاستثمار ودعم المقاولة.                   

     

  •  نفا الناطق الرسمي باسم الأمم المتحدة، ستيفان دوجاريك، صحة ما قامت جبهة البوليساريو بالترويج له بكونها نظمت مؤتمرها بالمنطقة العازلة. و قال دوجاريك في تصريح صحافي بمقر الأمم المتحدة بنيويورك، أن عناصر عسكرية تابعة للأمم المتحدة بمنطقة تيفاريتي لا يعكس أي موقف سياسي للأمم المتحدة، حيث قامت العناصر بزيارة مكان تنظيم البوليساريو لمؤتمرها، وتبين أنه فوق التراب الجزائري.                                                       

 

  • نفى مسؤول بوزارة الخارجية المغربية، الثلاثاء، تأجيل أو سحب مشروعي قانونين من البرلمان، حول حدود المياه الإقليمية التي تشمل إقليم الصحراء.                                                                                                     

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق