تقاريرسياسيةشؤون إفريقيةشمال إفريقياموريتانيا

نواب معارضون: أزمة الموريتانية والبرلمان أثرت على تغطية جلسات الجمعية

قال نواب حزب تكتل القوى الديمقراطية، واتحاد قوى التقدم، إن أزمة قناة الموريتانية والبرلمان أثرت على تغطية جلسات الجمعية الوطنية، خصوصا جلسة نقاش الميزانية العامة للدولة.

وأشار النواب في مؤتمر صحفي الخميس بنواكشوط، إلى ضرورة إطلاع الرأي العام على مسار نقاش ميزانية الدولة لسنة 2020، بعد منع التلفزيون الموريتاني من تغطية جلسات الجمعية الوطنية.

وقال النائب محمد  ولد مولود، إن الفريق البرلماني لاتحاد قوى التقدم، وتكتل القوى الديمقراطية، تقدم بالعديد من التعديلات على ميزانية 2020 تتعلق بتحسين ظروف الموظفين، خصوصا المعلمين وعمال قطاع الصحة.

وأشار إلى أن جميع التعديلات التي تقدم بها الفريق البرلماني تم رفضها.

وقال إن الفريق البرلماني لاتحاد قوى التقدم وتكتل القوى الديمقراطية تقدم أيضا بمقترح لتشكيل لجنة تحقيق برلمانية في تسيير بعض القطاعات خلال فترة الرئيس السابق محمد ولد عبد العزيز، مضيفا أنه تم تسليم طلب تشكيل هذه اللجنة البرلمانية لإدارة الجمعية الوطنية.

المصدر : الأخبار بتاريخ 26 ديسمبر 2019

اضغط هنا لقراءة الخبر من مصدره

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق