المغربتقاريرسياسيةشؤون إفريقيةشمال إفريقيا

في سابقة من نوعها…الإمارات تستغني عن رجال الشرطة المغربية العاملين لديها وتستبدلهم ببنغلاديشيين

يبدو أن الخلافات الكبيرة في وجهات النظر بين أعلى هرم السلطة في المغرب والإمارات قد أثرت كثيرا على العلاقة الثنائية بين البلدين، والتي وصلت في السنوات الأربع الأخيرة إلى أدنى مستوياتها.

آخر تجليات هذا التباعد بين الطرفين تمثلت في شروع السلطات بالإمارات العربية المتحدة في تنزيل خطة تهدف إلى الاستغناء عن رجال الشرطة المغاربة الذين يخدمون بالبلد، في إطار اتفاقية تعاون أمني بين البلدين، حيث تم الاستغناء عما يزيد عن 300 عنصر من أصل 916 حسب ما أفاد به موقع “ميدل إيست مونيتر”.

ووفقا لذات المصدر، فإن رجال الأمن المغاربة المستغنى عنهم سيتم تعويضهم بأفراد من الشرطة البنغلاديشية، حيث من المرجح أن يتواصل خلال الأشهر القادمة مسلسل التعويض هذا إلى أن يغادر آخر شرطي مغربي إلى الرباط.
للإشارة فإن أبرز نقط الخلاف بين المغرب والإمارات تتمثل في موقف المملكة الرافض لدعم خليفة حفتر في ليبيا وتشبثه بالوقوف إلى جانب حكومة الوفاق المعترف بها دوليا، بالإضافة إلى سحب جنوده من قوات التحالف العربي التي تحارب الحوثيين في اليمن، دون أن ننسى موقفها الحيادي من الحصار المفروض على قطر، وهو الأمر الذي اعتبر خروجا “عن الطاعة”، وكأن المغرب بلد تابع لدول الخليج وليس دولة ذات سيادة وتأثير دولي.

المصدر : أنا الخبر بتاريخ 04 جانفي2020

لقراءة الخبر من مصدره اضغط هنا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق