المغربتقاريرسياسيةشؤون إفريقيةشمال إفريقيا

حزب مغربي يطالب بالتدخل سريعا لانقاذ أمهات وأطفال مغاربة عالقين ببؤر التوتر

طالب حزب الأصالة والمعاصرة، امس الإثنين، بتشكيل لجنة برلمانية لتحديد حقيقة ما يعانيه العديد من الأطفال والنساء والمواطنين المغاربة العالقين ببعض بؤر التوتر، كسوريا والعراق.

وقال الفريق البرلماني للحزب في رسالة وجهها إلى توفيق الميموني، رئيس لجنة العدل والتشريع وحقوق الإنسان في مجلس النواب، أن “العديد من الأطفال المغاربة، الذين ولدوا أثناء الحرب وفي ظلها فوق الأراضي العراقية أو السورية وكذلك الذين انتقلوا من المغرب إلى مناطق التوتر مصحوبين بذويهم، أصبحوا اليوم إما يتامى لوفاة عائلاتهم جراء الحرب، أو فقط تائهين أو محتجزين لوجودهم في بؤر التوتر”.

الحزب طالب مجلس النواب بالتنسيق سريعا مع نظيريه العراقي والسوري لـ”القيام بزيارة للإطلاع على وضعية المواطنين المعتقلين، وكذلك على أحوال النساء والأطفال المغاربة العالقين بهذه المواقع”.

المصدر : أخبارنا بتاريخ 06 جانفي 2020

لقراءة الخبر من مصدره اضغط هنا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق