إجتماعيةالمغربتقاريرشؤون إفريقيةشمال إفريقيا

ذكرى “الهولوكوست”.. المغربي أحمد عبادي ضمن وفد من رابطة العالم الإسلامي في زيارة لمعسكر إبادة اليهود ببولندا

تزامنا مع إحياء الذكرى الـ75 لمعسكر الإبادة الجماعية “أوشفيتز”، الذي أقامه النازيون في بولندا إبان الحرب العالمية الثانية، زار يوم أمس الخميس وفد من رابطة العالم الإسلامي، يترأسه أمينها العام السعودي، الشيخ محمد العيسى، ويضم عددا من رجال الدين المسلمين من مختلف المذاهب، مكان المعكسر.

المغرب كان ممثلا في هذه الزيارة، بأحمد عبادي، الأمين العام للرابطة المحمدية للعلماء، حيث ظهر في الصفوف الأولى للقيادات الإسلامية.

ونشرت صفحة “إسرائيل بالعربية”، التابعة للخارجية الإسرائيلية، مقطع فيديو للشيخ محمد العيسى يؤم الوفد المصاحب له في هذه الزيارة، أثناء تأدية الصلاة داخل معسكر “أوشفيتز” الذي شهد مقتل أزيد من مليون شخص خلال الحرب العالمية الثانية، معظمهم من اليهود.

من جهتها، ذكرت رابطة العالم الإسلامي في منشور لها على صفحتها الرسمية أن الزيارة تأتي لـ”التنديد بكل عمل إجرامي أيا كان مصدره وعلى أي كان ضرره وأثره”، مشيرة إلى أن “هذه هي قيم الإسلام”

ويعد معسكر “أوشفيتز”، الذي صممه وزير داخلية ألماني لإبادة يهود أوروبا، من أكبر معسكرات الاعتقال النازية، حيث يتكون من ثلاث معسكرات رئيسية و45 معسكر فرعي، وأعدم  نحو نحو 1.1 مليون شخص، يمثل اليهود 90 بالمئة منهم، بالإضافة إلى 150 ألف بولندي، و15 ألف من السجناء السوفيات، وعشرات الآلاف من الجنسيات الأخرى، قبل أن يتم تحريره في 27 يناير 1945، على يد قوات الاتحاد السوفياتي.

المصدر : الاول بتاريخ 24 جانفي 2020

لقراءة الخبر من مصدره اضغط هنا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق