تقاريرسياسيةشؤون إفريقيةغرب إفريقيامالي

مالي : مختصرات الأخبار من 24 إلى 29 جانفي 2020

افريقيا 2050 ___ هند عزالدين

  • منحت العدالة المالية حرية مؤقتة لقائد الانقلاب العسكري، الذي أطاح بالرئيس الأسبق للبلاد أمادو توماني توري، و15 آخرين مشمولين معه في الملف.
    ويتهم أمادو هايا سانوغو، الذي ينتظر المحاكمة منذ نحو 7 سنوات، فيما يعرف بقضية اغتيال “أصحاب القبعات الحمر” وعددهم 21 عسكريا، عثر على جثثهم في مقبرة جماعية قرب العاصمة باماكو عام 2013.
    ويأتي الإفراج عن سانوغو، بعد أسابيع على عودة أمادو توماني توري إلى مالي، بعد 7 سنوات من العيش بالمنفى في السنغال.

  • اجتمع الرئيس المالي إبراهيم بوبكر كيتا، في العاصمة باماكو بمجلس الدفاع، وذلك عقب مقتل 20 جنديا خلال هجوم الاثنين 27 جانفي 2020  على معسكر “سوكولو” قرب الحدود مع موريتانيا.
    وقد بحث الاجتماع تطورات الأوضاع الأمنية بالبلاد، عقب الهجمات المتتالية الأخيرة التي تعرض لها الجيش، والتي خلفت عشرات القتلى والجرحى..

  • ارتفعت حصيلة الهجوم على معسكر للجيش المالي بمنطقة “سوكولو” بولاية سيغو، قرب الحدود مع موريتانيا، إلى 20 قتيلا و4 جرحى في صفوف القوات المالية.
    وأضاف الجيش المالي أن العناصر المسلحة التي نفذت الهجوم، قتل 4 منها وتم “تدمير ومصادرة آليات هامة” للقوات المالية، وأعلن عن إرسال تعزيزات عسكرية للمنطقة.
    ويعتبر هذا الهجوم خامس هجوم مسلح يتعرض له الجيش المالي منذ مطلع العام 2020، ويأتي أياما بعد هجوم بوسط البلاد، خلف مقتل 7 جنود.

  • أعلنت كندا أنها ستقدم للحكومة المالية غلافا ماليا قدره 78.9 مليون دولار، دعما للتنمية، والمشاريع التي “تستهدف تعزيز السلام والاستقرار والعدالة ومكانة النساء في مالي”.
    وتباحث فرانسوا فيليب في زيارته التي تعتبر الأولى لبلد إفريقي، مع الرئيس المالي حول تحديات الأمن والاستقرار بالبلاد، وفي منطقة الساحل بشكل عام.
    ووفق أرقام رسمية، فإن كندا دعمت مالي منذ عام 2000 بغلاف مالي بلغ 1.6 مليار دولار، وقد ارتفع حجم مساعداتها خلال عامي 2017-2018 بــ 136 مليون دولار.
    وعلى الصعيد العسكري، توجد لدى كندا بعثة متخصصة في عمليات الإجلاء الجوي، وذلك ضمن بعثة السلام الأممية الموجودة في البلاد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق