اريترياتقاريرسياسيةشؤون إفريقيةشرق إفريقيا

مختصرات الأخبار لإريتريا و جيبوتي … حلقة 02-02-2020

افريقيا 2050 ___

  • أعربت السلطات الإريترية يوم امس الأحد، عن “استيائها من إجراء أمريكي غير ودي”، بعد أن فرضت إدارة الرئيس دونالد ترامب قيودا على دخول الإريتريين إلى الولايات المتحدة.
    وقالت وزارة الاتصالات الإريترية إن هذا القرار اتخذ “من دون تبرير، ما من شأنه أن يرسل إشارات سلبية، فضلا عن كونه يتعارض مع سياسة الولايات المتحدة بشأن التعاون البناء”.
    وفرضت واشنطن هذه القيود على مواطني كل من نيجيريا والسودان وإريتريا وتنزانيا وقرغيزستان وميانمار، على أن تدخل حيز التنفيذ في 22 فبراير.
    وتبرر الولايات المتحدة قرارها بأن الدول المعنية بدت “عاجزة” أو “غير مستعدة” لـ”تبني معايير أساسية” في مجال تقاسم المعلومات والأمن القومي والأمن العام.
    وتعليقا على الإجراء، قالت منظمة الدفاع عن الحقوق المدنية الأمريكية إنه “بعد ثلاث سنوات من مرسومها المناهض للمسلمين والمفترض أنه مؤقت، تؤكد إدارة ترامب هذا المنع وتوسعه ليشمل مواطني ست دول أخرى”، ودعت الحكومة للتوقف عن ممارسة هذه السياسة.
  • في اول تصريح معلن اعتبرت الحكومة الاريترية القرار الامريكي بأنه غير مقبول وقال وزير الخارجية الإريتري عثمان صالح محمد إن الحكومة تعتبر الحظر خطوة سياسية من شأنها الإضرار بعلاقات البلاد بالولايات المتحدة. حسب رويترز. وأضاف لرويترز عبر الهاتف ”نعتبر الخطوة غير مقبولة… لكننا لن نطرد السفير الأمريكي“. هذا ويشمل القرار الأمريكي الذي سيدخل حيز التنفيذ خلال هذا الشهر اريتريا ضمن 6 دول يمنع دخول مواطنيها الأراضي الأمريكية.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق