تقاريرسياسيةشؤون إفريقيةشمال إفريقياموريتانيا

موريتانيا : مختصرات الأخبار … حلقة 10-02-2020

افريقيا 2050 ___

  • شاركت موريتانيا في المعرض الدولي للكتاب في الدار البيضاء وقد وقع اختيار ها كضيف شرف على المعرض وقد شاركت بوفد رفيع وحضور فاعل في هذا المعرض وقد ترأس الوفد الموريتاني الأمين العام للوزارة “أحمد ولد اباه “الذي أقيل من منصبه قبيل إلقاء كلمته الرسمية باسم موريتانيا في المعرض اما وزير الثقافة “سيدي محمد ولد غابر غاب “فقد اعتذر عن عدم حضوره في افتتاح المعرض لأسباب مهنية بحتة .

  • انتقد محمد محمود ولد سيدي رئيس حزب “تواصل”  في مجلس شورى الحزب بان حصيلة عمل نظام ولد الغزواني بعد مضي 10% من مأموريته، مبيّنا أنه لم يقم باي إصلاحات تنهض بالبلاد حتى تلك التي تتطلب إصلاحا ت مستعجلة …كما قال انه توجد “مؤشرات سلبية على مستويات من التراجع في بعض المجالات كالمساس بالحريات الأساسية وتدوير المفسدين” كما لاحظ ولد سيدي ان ارتفاع الأسعار في نسق تصاعدي في المقابل لم تحصل أي زيادات في الأجور كما يلوم اهمال الحكومة المجال الزراعي رغم وجود جفاف ونقص في المياه مع مطلع هذه السنة وقد بدت مراحله الصعبة تظهر من  خلال تدهور المنتوجات الفلاحية

  • كشفت مصادر مطلعة عن توجه الرئيس “محمد ولد الشيخ الغزواني “لاختيار قائد جديد من بين ابرز الشخصيات العسكرية المؤهلة لقيادة المخابرات الخارجية المعروفة اقتصارا “BED “، عقب تعيين مديرها السابق محمد فال ولد امعييف امينا عاما لوزارة الدفاع.

واضافت المصادر أن من ابرز الاسماء المرشحة للمنصب : اللواء “حننه ولد هنون “امين عام وزارة الدفاع سابقا –  اللواء “حماده ولد الشيخ ولد بيده ” الملحق في السفارة الموريتانية فى بلجيكا – اللواء “حبيب الله ولد النهاه”  مدير دوان قائد الجيوش – اللواء “بلاهي ولد احمد عيشة ” القائد المساعد للدرك الوطني.

  • طالب “محمد جميل ولد منصور” الرئيس السابق” لحزب التجمع الوطني للإصلاح والتنمية الى تقويم حكومة ولد الغزواني وانتقاد مردوديتها وقد تحدث عن خطابين قال إنهما “يجدان صعوبة ملحوظة في إقناع قطاع مهم من الناس، ولن يكون سهلا وصف أي منهما بالمصداقية“. واعتبر ان القول بنجاح الحكومة هو خطاب تلفيقي امام المواطنين الذي يعانون من قلة الأمن الغذائي والمعاش وانخفاض الأسعار ومشاكل البطالة المتشعبة وتراجع النمو الاقتصادي و تفاقم المشاكل الاجتماعية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق