المغربتقاريرشؤون إفريقيةشمال إفريقياعلمية

المغرب : مؤسسة مغربية تصمم اختبارا تشخيصيا لكورونا عالي الدقة

قامت المؤسسة المغربية للعلوم المتقدمة والإبداع والبحث العلمي بتطوير اختبارا تشخيصيا لفيروس كورونا المستجد “كوفيد-19” مغربيا 100 في المائة، يتميز بدقة عالية.

وصادق على الاختبار التشخيصي الجديد لفيروس كورونا “RT-PCR” كل من جهازي القوات المسلحة الملكية والدرك الملكي وكذا مؤسسة باستور بباريس.

وأوضحت المؤسسة المغربية للعلوم المتقدمة، في بلاغ لها، أنها قامت بإخضاع “الاختبار التشخيصي الجديد” لسلسلة من عمليات التحقق في المراكز البيولوجية والفيروسية المرجعية على المستويين الوطني والدولي.

وأضافت المؤسسة أنه بمجرد تطوير هذا الاختبار في مختبرات البيولوجيا الطبية التابعة لها، قامت بإخضاعه لسلسلة من عمليات التحقق في المراكز البيولوجية والفيروسية المرجعية، على المستويين الوطني والدولي، والتي مكنت من إثبات نجاعة وفعالية هذا الاختبار، معربة بهذه المناسبة عن امتنانها للسلطات العمومية، سيما وزارة الداخلية ووزارة الاقتصاد والمالية وإصلاح الإدارة ووزارة الصحة، على دعمها ومواكبتها.

وتهدف المؤسسة المغربية للعلوم المتقدمة والإبداع والبحث العلمي، التي أنشأت عام 2007، إلى النهوض بأقطاب للبحث والتنمية وتطويرها بالمغرب.

المصدر : الأيام 24 بتاريخ 02 جوان 2020

لقراءة الخبر من مصدره اضغط هنا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق